نقابة تعليمية تغيب عن مراسيم توقيع اتفاق بنموسى والنقابات التعليمية

.
 
غابت الجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ FNE التوجه الديمقراطي عَنْ مراسيم توقيع محضر اتفاق فِي إِطَارِ الحِوَار
القطاعي بمقر رئاسة الحكومة اليوم السبت 14 يناير 2023 وَالَّذِي وقعته باقي النقابات
الأكثر تمثيلية .
وَفِي بلاغ لَهَا أَعْلَنَتْ الجامعة
الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ
FNE التوجه الديمقراطي تشبثها
بمطالب نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم، وعقد مجلسها الوطني الاستثنائي اليوم السبت 14 يناير
2023 مساء لاتخاذ الموقف المناسب تجاه “الاتفاق
   وذكرت
النقابة فِي نفس البلاغ بمجمل مواقف الجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ

FNE
بخصوص مختلف القضايا المرتبطة بِالتَّعْلِيمِ وبالمدرسة والوظيفة
العموميتين، وبمجمل أوضاع نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم ومطالبهم العادلة والمشروعة، وَأَكَّدَت عَلَى
“أن الظرفية الَّتِي يعيشها قطاع التَّعْلِيم هِيَ ظرفية دقيقة ومفتوحة عَلَى كل
الاحتمالات” وَشَدَّدَتَ عَلَى أن أي اتفاق لَا بُدَّ أَنْ يستحضر تصفية الأجواء فِيمَا يَخُصُّ
حماية الحريات العامة واحترام الحريات النقابية و
الكف عَنْ
الاقتطاع التعسفي من أجور المضربين وإرجاع المبالغ المقتطعة. والزيادة العامة فِي
الأجور والتعويضات للشغيلة التعليمية بِكُلِّ فئاتها وتحسين أوضاعها المادية والمعنوية
بِمَا ينمي فعلا جاذبية المهنة وبما يتلاءم مَعَ غلاء المعيشة وضمان العيش الكريم
.
وَطَالَبَتْ النقابة بـ”ضرورة الإقرار صراحة بإدماج الأساتذة اللَّذِينَ فُرض
عَلَيْهِمْ التعاقد وأطر الدعم المفروض عَلَيْهِمْ التعاقد فِي النظام العام للوظيفة العمومية”.
كَمَا طَالَبَت بـ”التسريع بأجرأة مَا تبقى من الاتفاق المرحلي 18 يناير 2022
الموقع بَيْنَ الوزارة والنقابات التعليمية وَالَّذِي يَخُصُّ مَا يزيد عَنْ 36 ألف موظف هُوَ فَقَطْ
وفاء بالتزام الوزارة باتفاق 18 يناير 2022 وَالَّذِي مِنْ شَأْنِهِ تعزيز مصداقية الحِوَار
القطاعي”.
ورفضت النقابة ربط الملفات العالقة أَوْ المطالب المشروعة للشغيلة التعليمية
بالحوار المركزي، لِکَوْنِهَا متعلقة بالسيرورة المهنية المحفزة الَّتِي تمَّ توقيع الاتفاق
المرحلي عَلَى أساسها ومنها ملفات المقصيين من خارج السلم والدرجة الجديدة تنفيذا
لاتفاق 26 أبريل 2011 والأساتذة المبرزين وفق اتفاق 19 أبريل 2011 وملف الزنزانة
10 بإعمال مقتضيات المادة 112 المطبقة حاليا لِفَائِدَةِ بعض الفئات بالنظام الاساسي
الحالي وملف مَا تبقى من ضحايا النظامين باعتماد تَارِيخ مفعول كفيل بترقية كل
المعنيين؛
كَمَا طالت الجامعة  برصد
الكلفة المالية اللازمة لتسوية كل الملفات المتضمنة فِي اتفاق 18 يناير 2022
(المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين، المبرزين، المكلفين خارج سلكهم الأصلي،
حاملي الشهادات، أطر الإدارة التربوية، المفتشين، أطر التَّوجِيه والتخطيط والممونين)
وَأَن يتم ذَلِكَ فِي إِطَارِ الحِوَار القطاعي فَقَطْ
.
 

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *