موخاريق يعلن العزم على طرح التراجع عن إصلاحات بنكيران لصندوق التقاعد

أعلن الاتحاد المغربي للشغل عَنْ عزمه طرح مسألة التراجع عَنْ الإجراءات الَّتِي صاحبت
قرار إصلاح منظومة التقاعد وَقَالَ السيد ميلود موخاريق فِي تصريح صحفي أن النقابة
ستطالب بالتراجع عَنْ كل القرارات التراجعية الَّتِي تمَّ تمريرها فِي حكومة بنكيران، وَعَلَى
رأسها رفع سن التقاعد.
وَإِعْتَبَرَ السيد الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل النقابة الأُوْلَى بالمغرب
بعد نتائج الانتخابات المهني الأخيرة أن التبريرات الَّتِي صاحبت مَا يسمى بإصلاح
الصندوق المغربي للتقاعد “كذب وبهتان”
وذهب موخاريق إِلَى القول إن القرارات المتخذة لَنْ تُنقذ الصندوق المغربي
للتقاعد من أزمته المالية الخانقة، لافتا إِلَى أَنَّ “باقي صناديق التقاعد تعاني من
أزمة مالية مماثلة وتعيش وضعية صعبة، ونحن قدمنا بدائل واقعية لِتَحْقِيقِ إصلاح حقيقي
لمنظومة التقاعد
”.
وَأَضَافَ موخاريق أن أهَمُ المطالب الَّتِي سيضعها الاتحاد المغربي للشغل عَلَى طاولة
الحِوَار الاجتماعي مَعَ الحكومة الجديدة الَّتِي سيرأسها حزب التجمع الوطني للأحرار
ستتمحور حول الزيادة فِي الأجور والتعويضات، بِشَكْل عام “لتدارك مَا ضاع من القدرة الشرائية
للمواطنات والمواطنين خِلَالَ الولايتين الحكوميتين السابقتين
”. بالإِضَافَةِ إِلَى ”حماية الحريات النقابية الَّتِي أصبحت تُنتهك، عَلَى الرغم من
أَنَّهَا حق دستوري”، لافتا إِلَى أَنَّ ثمة حاجة إِلَى “إرادة سياسية حقيقية من حوار اجتماعي
حقيقي يُفضي إِلَى تعاقدات اجتماعية
”.
وَأَكَّدَ موخاريق أن الاتحاد المغربي للشغل لَمْ يلتزم الحياد خِلَالَ الانتخابات
الأخيرة  وأنه مارس العقاب الجماعي ضد مَن
جمّد الحِوَار الاجتماعي والأجور وضرب القدرة الشرائية وحاول تمرير قوانين تراجعية
وهاجم الحركة النقابية، وقضينا مَعَهُ عشر سنوات عجاف حَسَبَ تعبير موخاريق فِي نفس
التصريح الصحفي.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى