ملخص درس حضارة بلاد الرافدين للسنة الأولى إعدادي PPT + فيديو توضيحي

.
حضارة بلاد الرافدين
مقدمة:
تعتبر حضارة بلاد الرافدين من أقدم الحضارات الإنسانية وأكثرها ثراءً وتنوعا، حَيْتُ شهدت اختراع الكتابة وصدور عدة قوانين اجتماعية وتنظيمية.
  • فما هُوَ موطن هَذِهِ الحضارة؟
  • وما هِيَ أبرز محطاتها التاريخية؟
  • وما هِيَ أهَمُ إنتاجاتها؟

I – نشأة حضارة بلاد الرافدين ومحطاتها التاريخية:

1 – ظهرت حضارة بلاد الرافدين بَيْنَ دجلة والفرات:

نشأت حضارة بلاد الرافدين شمال شرق حوض البحر المتوسط عَلَى نهري دجلة والفرات فسميت باسم الرافدين، وَقَد تميزت هَذِهِ المنطقة بخصوبة التربة الناتجة عَنْ فيضانات نهري دجلة والفرات وَالَّتِي سميت بمنطقة الهلال الخصيب، وَقَد شكل موقع بلاد الرافدين كممر بَيْنَ آسيا وأوربا وإفريقيا وخصوبة المنطقة عاملين ساهما فِي توافد هجرات متعددة، وتكوين عدة دول – مدن تطورت إِلَى دول ثُمَّ إِلَى إمبراطوريات.

2 – مرت ببلاد الرافدين تنظيمات سياسية متعددة:

استقرت ببلاد الرافدين شعوب سامية مُنْذُ الألف الرابع ق.م، وَمَعَ الألف الثالث هاجرت شعوب سامية أُخْرَى من شبه الجزيرة العربية هربا من الجفاف الَّذِي أصاب المنطقة، وتميزت طبيعة الحكم ببلاد الرافدين  بوجود نظام (الدولة – المدينة) سومر، أور أكاد…، المرتكز عَلَى اختيار حاكم عَنْ كل مدينة لتسيير شؤونها، وَبعْدَ اتساعها ظهر بِهَا حكم ملكي مطلق مَعَ البابليين والآشوريين.

II – يعتبر اختراع الكتابة المسمارية وقانون حمورابي من أبرز مظاهر حضارة بلاد الرافدين:

1 – استعملت الكتابة المسمارية فِي عدة ميادين:

يعتبر اختراع الكتابة المسمارية من أبرز مظاهر حضارة بلاد الرافدين، وَكَانَت عبارة عَنْ رسوم تطورت عبر عِشْرِينَ قرنا إِلَى رموز، حَيْتُ مرت الكتابة المسمارية من المرحلة التصويرية (2700 ق.م) إِلَى مرحلة الترميز (700 ق.م)، وَكَانَت تستعمل لتسجيل الحسابات المالية وممتلكات الملك والكهان، ولتدوين الأساطير والأحداث التاريخية، إلَّا أن نقشها عَلَى لوحات طينية وصعوبة فك رموزها لَمْ يسمح باستمرارها وانتشارها، وعن طريقها خلف سكان بلاد الرافدين تراثا أدبيا وفنيا زاخرا، كَمَا ألفوا بِهَا عدة أساطير أهمها ملحمة كَلكَامش.

2 – وضع حمو رابي عدة قوانين تنظيمية:

شهدت حضارة بلاد الرافدين ظهور عدة قوانين لتنظيم الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية (قانون اورنامو وقانون  اوركاجينا)، ويعتبر قانون حمورابي مِنْ أَهَمِّ القوانين المدونة الَّتِي عرفتها بلاد الرافدين بعد الألف الرابع ق.م، ورغم قساوة بعض بنوده وخدمته فَقَطْ لفئة معينة دَاخِل المجتمع فقد مَكَّنَ من استمرارية الحكم البابلي إِلَى حِينِ تعرضه للغزو الآشوري.
خاتمـة:

لَقَدْ ساهمت حضارة بلاد الرافدين فِي إغناء التراث الإنساني، ومازالت عدة آثار قائمة تدل عَلَى تنوع وأهمية تِلْكَ الحضارة.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *