مستجدات النظام الأساسي الجديد لموظفي التعليم بتاريخ 12 يوليوز 2022

.
الثلاثاء 12يوليوز 2022

.
يدخل النظام الأساسي لموظفي وِزَارَة التربية الوَطَنِية الأمتار الأخيرة مَعَ انتصاف شهر يوليوز الجاري، باستحضار وعود الانتهاء من مضامينه فِي هَذَا التَارِيخ، لكن الاجتماعات بِشَأْنِهِ مَا تَزَالُ متعثرة الخلاصات.
ورغم ماراطونية اللقاءات الَّتِي عقدتها النقابات القطاعية، تبقت ملفات مؤثرة فِي المنظومة دون تفاهمات واضحة، يتقدمها إدماج الأساتذة أطر الأكاديميات وتحفيز الشغيلة للبذل والعديد من الملفات العالقة الأخرى.
وَمِنْ المرتقب أن يشهد الأسبوع المقبل اجتماعات مكثفة لوضع النقاط عَلَى الحروف، فِي انتظار لقاء يجمع الأمناء العامين للنقابات مَعَ وَزِير التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة نهاية الشهر الجاري.
ملفات متعثرة
عبد الرزاق الإدريسي، الكاتب العام الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ، أَكَّدَ أن الوزارة وعدت بطرح النظام خِلَالَ هَذَا الشهر، وَهِيَ ملزمة بِهَذَا الأمر، مشيرا إِلَى أَنَّ “العديد من الأمور نوقشت لكن لَمْ نصل بعد إِلَى تصور متكامل”.
وَأَوْضَحَ الإدريسي، فِي تصريح لموقع متمدرس، أَنَّهُ “حصلت بعض الاتفاقات تَهُمُّ عدم التراجع عَنْ المكتسبات والترقية بالاختيار والامتحان المهني، ثُمَّ التسقيف، وأخرى بالصيغة الأوتوماتيكية، لكن الحديث يبقى عاما”.
وسجل المتحدث أن الترسيم والانضباط والتقاعد، وغيرها، لَمْ تسجل بِشَأْنِهَا اتفاقات، مشيرا إِلَى أَنَّ “نهاية هَذَا الشهر ستشهد طرح النظام، وقبلها سيجالس وَزِير التربية الوَطَنِية النقابات الأكثر تمثيلية”.
وَأَكَّدَ الإدريسي أن “مشكل الأساتذة المتعاقدين لَا يزال قائما وَلَا جديد بِشَأْنِهِ”، معتبرا أن “الحكومة لَا تتوفر عَلَى تصور للإدماج إِلَى حدود اللحظة، كل مَا هنالك أَنَّهُمْ معنيون كذلك بِهَذَا النظام الأساسي، لكن كَيْفَ؟ غير معروف”.ملفات مؤثرة
محمد خفيفي، نائب الكاتب الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ، المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، أورد بدوره أن الحسم لَمْ يطل ملفات عديدة مؤثرة فِي المنظومة، مثل التوظيف والترسيم.
وَقَالَ خفيفي، فِي تصريح لموقع متمدرس، إن “الاجتماعات المقبلة حاسمة، وخلاصاتها سترفع إِلَى الكتاب العامين مِنْ أَجْلِ تداولها مَعَ وَزِير التربية الوَطَنِية”، مسجلا أن “آخر نقطة تمَّ نقاشها هِيَ التحفيز، وَقَد اطلع الاجتماع عَلَى تجارب دول عديدة”.
وَأَشَارَ خفيفي إِلَى أَنَّ الأسبوع المقبل هُوَ مَوعِد تداول مختلف التفاصيل، مستبعدا تأجيل طرح النظام عَنْ موعده المرتقب، خُصُوصًا أَمَامَ إْقتِرَاح الوزارة زيادة عدد الاجتماعات فِي حالة الحاجة إِلَى تعميق النقاش.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.