مجلس النواب يصادق على مشروع قانون يتعلق بالنظام الأساسي للوظيفة العمومية يوم 25 يوليوز 2022

.
 26 يوليوز 2022

.
من المرتقب أن تصادق لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بِمَجْلِسِ النواب، اليوم الاثنين، عَلَى مشروع قانون يَتَعَلَّقُ بالنظام الأساسي للوظيفة العمومية.
وَيَهْدِفُ هَذَا المشروع إِلَى إقرار مقتضيات جديدة تَهُمُّ استفادة الموظف الرجل الَّذِي ولد لَهُ طفل أَوْ أسندت إِلَيْهِ كفالة طفل تقل سنه عَنْ أربعة عشر أسبوعا من رخصة عَنْ الأبوة مدتها 15 يوما متصلة ومؤدى عَنْهَا، وَذَلِكَ مِنْ أَجْلِ تمكينه من المشاركة فِي الحياة الأسرية وتأمين الرعاية اللازمة للأم وللمولود الجديد أَوْ للطفل المتكفل بِهِ، لَا سيما خِلَالَ الأيام الأُوْلَى من عمره.
وعلمت موقع متمدرس من مصدر مطلع أن الحكومة ستدخل تعديلا عَلَى المشروع خِلَالَ جلسة التصويت عَلَيْهِ يهدف إِلَى تدقيقه، وَذَلِكَ عبر التنصيص عَلَى بداية الرخصة المؤدى عَنْهَا من يوم ولادة الطفل، وَهُوَ مَا لَمْ يكن منصوصا عَلَيْهِ فِي المشروع الحالي.
وَأَفَادَ مصدر موقع متمدرس بِأَنَّ عدم تحديد تَارِيخ بداية هَذِهِ الرخصة قَد يؤدي إِلَى تضارب فِي التأويل والتفسير بَيْنَ الإدارات، مِمَّا استدعى تدخل الحكومة، ممثلة فِي وِزَارَة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، مِنْ أَجْلِ تدارك الأمر.
وستنعقد جلسة التصويت عَلَى المشروع برئاسة النائبة البرلمانية لبنى الصغيري، عَنْ حزب التقدم والاشتراكية، نائبة رَئِيس لجنة العدل والتشريع، وَذَلِكَ بعد فقدان رَئِيس اللجنة محمد لعرج مقعده البرلماني، حَيْتُ يرتقب أن تنتخب اللجنة رَئِيسًا جديدا خِلَالَ الدورة المقبلة.
وَمِنْ المرتقب أن يتم التصويت عَلَى المشروع فِي جلسة عامة غدا الثلاثاء.
وَيَأْتِي هَذَا المشروع تَبَعًا لاتفاق الحِوَار الاجتماعي الموقع فِي 30 أبريل 2022 بَيْنَ الحكومة والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلا والباطرونا، سعيا إِلَى تعزيز حقوق المُوَظَّفِينَ، رجالا وَنِسَاءِ، وتمكينهم من التوفيق بَيْنَ حياتهم المهنية وحياتهم الخَاصَّة، وَذَلِكَ انسجاما مَعَ مبدأ المسؤولية المشتركة الَّذِي تقوم عَلَيْهِ الأسرة المغربية، وَهُوَ المبدأ الَّذِي أَكَّدَ عَلَيْهِ الملك محمد السادس فِي خطابه بِتَارِيخ 10 أكتوبر 2003 بمناسبة افتتاح السنة التشريعية 2003-2004، قبل تكريسه فِي مُدَّوَنة الأسرة.
كَمَا ينص هَذَا المشروع عَلَى استفادة الموظفة الَّتِي أسندت إِلَيْهَا كفالة طفل تقل سنه عَنْ 14 أسبوعا، طبقا للنصوص التشريعية والتَّنْظِيمِية الجاري بِهَا العمل، من رخصة عَنْ الكفالة تمد من تَارِيخ إسناد الكفالة إِلَى أَنَّ يبلغ المتكفل بِهِ السِنْ المذكورة.
ويقضي المشروع أيضًا باستفادة الموظفة الَّتِي وضعت مولودا أَوْ أسندت إِلَيْهَا كفالة طفل من رخصة عَنْ الرضاعة، تحدد مدتها فِي ساعة واحدة فِي اليوم، إِبْتِدَاءً مِنْ تَارِيخ استنفاد الرخصة الممنوحة عَنْ الولادة أَوْ الكفالة، إِلَى غاية بلوغ الطفل المولود أَوْ المتكفل بِهِ سن أربعة وعشرين شهرا، عَلَى أن تقوم الإدارة بتحديد أوقات الاستفادة من هَذِهِ الرخصة بناء عَلَى رغبة الموظفة المعنية مَعَ مراعاة حسن سير المرفق.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.