كيف انجح في امتحان البكالوريا و أستعد له بشكل جيد

.

كَيْفَ انجح فِي امتحان البكالوريا وكيف أستعد لَهُ بِشَكْل جيد

كيف انجح في امتحان البكالوريا  و أستعد له بشكل جيد

.
الكثير من التلاميذ المقبلين عَلَى اجتياز
إِمْتِحَانَات البكالوريا، يسألون عَنْ كيفية النجاح  بنقطة مشرفة
مِنْ أَجْلِ ولوج مدارس ومعاهد عليا. 
فِي هَذَا المقال سنقوم بتوضيح كيفية العمل عَلَى
الحصول عَلَى نقطة جيدة فِي إِمْتِحَانَات البكالوريا لأنها تعتبر منعطفا لَهُ تأثير کَبِير فِي
حياة التلميذ وَفِي مساره الدراسي والمهني.  لذلك تعد شهادة البكالوريا عنصرا اساسيا مهما يَجِبُ التركيز عَلَيْهِ وتعرف
كيفية العمل عَلَى تحقيقه والاستعداد لَهُ بِشَكْل جيد.
الحصول عَلَى نقطة متميزة فِي البكالوريا وغيرها
من المحطات الَّتِي يجتازها التلميذ والطالب فِي حياته، ليست بِالأَمْرِ الصعب وإنما أَسْهَل
مِمَّا كنا نعتقد، فالكثير من الناس اللَّذِينَ حققوا نتائج متميزة هم فَقَطْ استغلوا الوقت
وطبقوا قواعد النجاح الاساسية وتمكنوا من التخلي عَنْ بعض الأشياء غير الأساسية فِي
الحياة مِنْ أَجْلِ التفرغ لدراستهم. وهذه الاخير لَا تتطلب تفرغا كاملا وإنما تنظيما
محكما، يتمكن مِنْ خِلَالِهِ التلميذ من التحكم فِي وقته واستغلاله بِشَكْل جيد.
وسنحاول ان نلخص لك اهم القواعد الَّتِي يَجِبُ ان
تطبقها مِنْ أَجْلِ النجاح وتوفير الوقت الكافي مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى نقطة متميزة تمكنك تحقيق
أحلامك وبلوغ أهدافك فِي الحياة.
وَمِنْ خِلَالَ هَذَا المقال سنجيب عَلَى الأسئلة
التالية:
مَا هِيَ اسباب عدم النجاح؟
مَا هِيَ القواعد الاساسية للنجاح فِي امتحان
البكالوريا؟
هل النجاح فِي البكالوريا بميزة مقبول يعد فشلا؟
ماذا قالوا عَنْ النجاح؟
 

اسباب عدم النجاح

إن السبب الرئيسي لعدم النجاح فِي اي امتحان
وخصوصا البكالوريا، هُوَ التهاون وَالَّذِي يَعْنِي عدم توفر الرغبة فِي الاستعداد للامتحان
واجتيازه بِشَكْل جيد.
وَمِنْ اسبابه أَيْضًا نجد الخوف من عدم النجاح وَالَّذِي
يُفقد التلميذ الأمل فِي النجاح، ويجب التغلب عَلَى الخوف بسرعة والتوكل عَلَى الله
والعمل عَلَى بلوع الهدف.
 
ويعد تبذير الوقت أَيْضًا من اسباب عدم النجاح،
حَيْتُ يبدأ التلميذ بالقيام بأشياء يمكن تأجليها إِلَى مَا بعد الامتحان، لذلك يَجِبُ
ترتيب الاولويات والعمل عَلَى الأشياء المهمة الَّتِي قَد تساعدك وتوفر لك الوقت الكافي
للمراجعة والاستعداد.
وَمِنْ أسبابه أيضًا نجد فقدان الثقة فِي النفس
والحرمان من التحفيز الكافي، فللعائلة دور کَبِير فِي بناء الثقة فِي نفوس التلاميذ
وتحفيزهم بِشَكْل جيد.
 

ماهي القواعد الأساسية للنجاح فِي امتحان
البكالويا؟

الثقة فِي النفس

مِنْ أَهَمِّ الاشياء الَّتِي تجعلنا ننطلق بِشَكْل جيد
والاستعداد للامتحان بِشَكْل أفضل، الثقة فِي النفس، فيجب عَلَى كل تلميذ ان يسعى مِنْ أَجْلِ
اكتساب الثقة فِي النفس مِنْ خِلَالِ القيام بالهوايات الَّتِي يفضلها، وَكُل انجاز مهما كَانَ
صغير يكسب الفرد ثقة فِي النفس، وتراكم الانجازات الصغيرة يَعْنِي تحقيق الثقة فِي
النفس.
 

تنظيم الوقت

الوقت هُوَ أغلي شي يمتلكه الانسان فهناك من يحسن
استغلاله وهناك من يترك الامر للصدفة والعشوائية، فكل من استطاع تنظيم وقته قَد
نجح، وَلَكِن اغلب من لَا يحسنون تنظيم الوقت قَد تكاسلوا وفشلوا.
إن الاستغلال الجيد للوقت هُوَ معرفته كيفية
تنظيمه بِشَكْل جيد، واستغلاله ليس المكوث امام الكتب لوقت طويل، وَلَكِن يَجِبُ اخذ قسط من
الاستراحة بعد فترة معينة من التحضير.
ولتنظيم الوقت يَجِبُ وضع جدول زمني حَسَبَ رغبتك
وقدرتك واحترام البرنامج الَّذِي سطرته بنفسك.
 

العبرة بالكيف و ليس بالكم

إن السؤال الصحيح الَّذِي يَجِبُ أن نسأل كل من يراجع
للامتحانات ويعمل مِنْ أَجْلِ النجاح ليس: كم من الوقت تمكث أَمَامَ الكتب؟ وإنما: كَيْفَ
تراجع دروسك وكيف تحضر للامتحانات؟. لان العبرة بالكيف وَلَيْسَ بالكم. فهناك من يمكث
ساعات أَمَامَ الكتب وَلَا يعرف كَيْفَ يعمل، فَهَذَا الشخص يضيع وقته فَقَطْ. وهناك من يبحث عَنْ
طرق تمكنه من الوصول إِلَى المعلومة بسرعة وَفِي ظرف وجيز دون ان يمكث أَمَامَ الكتب إلَّا
ساعات قليلة فِي اليوم وتجده احسن بكثير من الأول.
ويجب عَلَى كل تلميذ أن يتجنب المراجعة لفترات
طويلة لأنه يرهق نفسه وصحته ليس إلَّا، ويمكن ان يكون ذَلِكَ سببا فِي عدم النجاح او
الحصول عَلَى نقطة متميزة.
 
 
 

تلخيص الدروس بطريقتك الخَاصَّة

عِنْدَ مراجعتك لدرس معين يَجِبُ عليك ان تعرف كَيْفَ
تلخص الدروس بطريقتك الخَاصَّة، وَلَيْسَ الحصول عَلَى الدروس الملخصة من شخص آخر، لِأَنَّ مَا
تقوم بِهِ لنفسك ستفهمه أكثر.
ولتلخيص درس معين يَجِبُ عليك قراءته بتمعن
واستخراج الأفكار الأساسية ثُمَّ ترتيب الأفكار. فهذه هِيَ أحسن طريقة لتلخيص الدروس فِي
جميع المواد المقررة فِي الامتحان.
 
 

الاجابة عَلَى التمارين وامتحانات السنوات
الفارطة

مِنْ أَهَمِّ طرق التحضير للامتحانات يَجِبُ القيام بإنجاز
تمارين بِشَكْل مكثف حَسَبَ الجدول الزمني الَّذِي قمت بوضعه اثناء التخطيط. ويجب أَيْضًا
الحصول عَلَى نماذج إِمْتِحَانَات السنوات الفارطة والاجابة عَلَيْهَا حَسَبَ المدة الزمنية
للامتحان وَذَلِكَ مِنْ أَجْلِ الاستعداد وترويض ذهنك لكي تجتاز الامتحان بسهولة وبدون خوف.
 

ممارسة الرياضة والهويات

الكثير من التلاميذ يعتقدون ان فِي فترة التحضير
للامتحان يَجِبُ ترك ممارسة الرياضة والهويات، وهذا خطا يمكن ان يرتكبه الانسان لان
جسمه يحتاج دائما إِلَى الحركة والاستمتاع بالهوايات وهذا مَا سيساعدك عَلَى التحضير و
المراجعة بِشَكْل جيد.
 

الابتعاد عَنْ مواقع التواصل الاجتماعي

إن الوقت يمر بسرعة كبيرة عِنْدَمَا نمسك هاتفنا وندخل
فِي محادثات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لذا يَجِبُ عدم تضييع الوقت فِي المحادثات
غير المهمة، ويجب استغلال الوقت فِي المراجعة والتحضير بِشَكْل جيد عوض الانغماس فِي
المحادثات وكَذَلِكَ فِي مشاهدة الفيديوهات والأفلام والمسلسلات وغيرها من الاشياء الَّتِي
يمكن ان تكون سببا فِي هدر الوقت وتضييعه.
 
 

هل كل من نجح بميزة مقبول او مستحسن فاشل؟

 
إن الفشل ليس ضدا للنجاح وإنما جزء مِنْهُ، فعدم
الاستسلام رغم الفشل فِي محطة مَا هُوَ طريق النجاح، وَلَيْسَ كل من لَمْ يستطع الحصول عَلَى
ميزة مشرفة فِي البكالوريا فاشلا، وهذا الشخص لديه فرص إن أحسن استغلالها بِشَكْل جيد فسيلتحق
بالناجحين، وايضا ليس كل من حصل عَلَى ميزة مشرفة فِي البكالوريا ناجح وإنما حاصل عَلَى
فرص اقوى للنجاح.
اما الَّذِي لَمْ يحصل عَلَى ميزة جيدة فِي البكالوريا
فلديه فرص كثير قمنا بجمعها فِي مقال سابق يمكنك قراءته هُنَا:
 
 

اقوال وحكم عَنْ النجاح

قمنا بجمع بعض المقالات الَّتِي تعرف النجاح وتحث
عَلَيْهِ و يمكن أن تكون سببا فِي تحفيزك لذا قم بقراءتها وفهمها وطبقها بِشَكْل جيد :
 
  • لَا يمكن ان تحقق النجاح إلَّا إِذَا احببت مَا تقوم
    بِهِ.
  • الفشل ليس ضدا للنجاح وإنما جزء مِنْهُ.
  • النجاح هُوَ نتيجة مجهودات صغيرة نكررها كل يوم
  • لَا تكثرت للمحبطين، حافظ عَلَى نفسك من أعداء
    النجاح
  • الناجح يكرهه اثنان: الجاهل والحاقد.
  • النجاح يكون دائما من نصيب من تحلى بالشجاعة
    ونادرا مَا يكون من نصيب الخائفين من العواقب.
  • ضع هدفك امام عينيك وسر نحوه، فَإِنَّ لَمْ تصله
    اليوم ستجني ثماره فِيمَا بعد.
  • لكي تنجح يَجِبُ أن تكون رغبتك فِي النجاح أكبر من
    خوفك من عدم النجاح.
  • الغرب ليسوا عباقرة ونحن لسنا اغبياء، هم
    يدعمون الفاشل حَتَّى ينجح ونحن نحارب الناجح حَتَّى يفشل.
Melaffati 2022

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici MELti

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.