كلميم وادنون..انطلاق ورشة تقاسم عدة التكوين بخصوص التربية الدامجة

انطلقت،
يوم الأربعاء 10 فبراير 2021 بكلميم، ورشة التقاسم فِي موضوع “التربية
الدامجة” لِفَائِدَةِ أطر هيئة التفتيش التربوي للتعليم الابتدائي ورؤساء مكاتب
التربية الدامجة بالمديريات الإقليمية، تحت شعار جميعا من أَجْلِ تمكين الأطفال فِي
وضعية إعاقة أَوْ وضعيات خاصة من التمدرس” برئاسة السيد مولاي عبد العاطي
الاصفر، مدير الاكاديمية الجهوية، وبحضور رَئِيس المركز الجهوي لمنظومة الاعلام
ورئيس مصلحة التربية الدامجة وممثل مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري
بالأكاديمية
.



وافتتح
أشغال هَذِهِ الورشة، المنعقدة بقاعة الاجتماعات والندوات للأكاديمية، السيد مدير
الأكاديمية بكلمة توجيهية أبرز فِيهَا أهمية الورشة الَّتِي تلامس أهداف المشروع رقم 4
المتعلق بتمكين الأطفال فِي وضعية إعاقة أَوْ وضعيات خاصة من التمدرس فِي سياق تنزيل
مشاريع القانون الإطار 51.17 المتعلق بالتربية والتَّكْوين وَالبَحْث العلمي، مضيفا أن
الأكاديمية عبأت إمكانيات مادية هامة فِي شقها المتعلق بالجانب المادي من قبيل
الولوجيات تجهيز القاعات وفق مقاربة تشاركية قوامها تحقيق الانصاف وتكافؤ الفرص فِي
الوُلُوج للخدمات التربوية عَلَى مُسْتَوَى الجهة حَتَّى نكون فِي مَوعِد التواريخ المحددة لزمن
الإصلاح وَفِي مُسْتَوَى التوجيهات السامية لصاحب الجلالة نصره الله وأيده
.
ودعا
السيد المدير المشاركات والمشاركين فِي أشغال الدورة، الَّتِي تتواصل عَلَى مَدَى يومين،
إِلَى مضاعفة الجهود لكسب رهان التنزيل الفعلي لِهَذَا المشروع انسجاما مَعَ توجيهات
السيد وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث العلمي، وكذا
إبراز خصوصيات الجهة وتثمين المبادرات والتجارب المتميزة بِمَا يضمن استفادة جميع
الفئة المستهدفة من المتعلمات والمتعلمين
.



وتشمل
فقرات برنامج ورشات التقاسم، الَّتِي ينسق أشغالها رَئِيس مصلحة التربية الدامجة
بالأكاديمية، تَقْدِيم عرض تأطيري حول التصور المنهجي لتطور قدرات المتدخلين فِي
التربية الدامجة، وتنظيم موائد مستديرة للعرض والمناقشة والإثراء يسلط المحور
الأول منهَا الضوء عَلَى أسس ومبادئ ومقاربات التربية الدامجة فَضْلًا عَنْ مفهوم الإعاقة
وأنواعها، وكذا تَقْدِيم الإطار المرجعي الوطني للتربية الدامجة، فِيمَا يقارب المحور
الثاني من هَذِهِ الورشات المشروع البيداغوجي الفردي ودور الأستاذ فِي أجرأته، وتكييف
المراقبة المستمرة والامتحانات الاشهادية لِفَائِدَةِ التلاميذ فِي وضعية إعاقة
.
وجذير
بالذكر أن الأكاديمية سبق وَأَن نظمت مجموعة من الزيارات الميدانية طيلة النصف الثاني
من شهر يناير الماضي فِي إِطَارِ تنزيل مقتضيات المادة 25 من القانون الإطار 51.17
المذكور أعلاه تروم تحديد نسب تفعيل البرنامج الجهوي للتربية الدامجة عَلَى مُسْتَوَى
المديريات الإقليمية رفعت فِيهَا اللجنة الاكاديمية تقرير مفصل للسيد مدير
الأكاديمية فِي الموضوع.

عَنْ الموقع

ان men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وكذا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تم الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد من أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف ملف من أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma c’est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى