شبكة صحية تشكو تأخر “كنوبسCNOPS ” في إرجاع مصاريف العلاج وتدعو وزير الصحة للتدخل

.
شبكة صحية تشكو تأخر “كنوبس CNOPS” فِي إرجاع مصاريف العلاج وتدعو وَزِير الصحة للتدخلالخميس 05 يناير 2023

نبهت الشبكة المغربية للدفاع عَنْ الحق فِي الصحة والحق فِي الحياة إِلَى مَا يواجهه المرضى المغاربة المنخرطون فِي الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي “الكنوبس” من مشاكل جمة مَعَ إدارة الصندوق، والمتعلقة أساسا بالتأخر المستمر فِي إرجاع مصاريف العلاج.
وَقَالَتْ الشبكة فِي بلاغ لَهَا إن التأخر فِي إرجاع المصاريف يفوق أربعة أشهر، رغم ارتفاع كلفة العلاجات والأدوية وَالَّتِي تستلزم الدفع القبلي، دُونَ أَنْ تكون لبعض الفئات من المرضى القدرة عَلَى تدبيرها بحكم انتمائها إِلَى المصابين بأمراض مزمنة والمسنين وَمِنْ المُوَظَّفِينَ الصغار والمتوسطين بالإدارات المغربية والمؤسسات العمومية.
وأفادت الشبكة الصحية بأنها توصلت بعدة شكايات فِي موضوع تأخير استرداد مصاريف العلاج والكشوفات الطبية، مشيرة إِلَى أَنَّ بعض الفئات من المرضى ليست لَهُمْ القدرة عَلَى مواصلة العلاج لعدم استرجاع المصاريف فِي وقتها القانوني.
ومقابل ذَلِكَ، لفت ذات البلاغ إِلَى أَنَّ مؤسسات تأمين صحي أُخْرَى مدنية وعسكرية تَتَرَاوَحُ مُدَّة استرداد المصاريف فِيهَا مَا بَيْنَ 10 أيام و15 يوما عَلَى الأَكْثَرِِ.
وإِعْتَبَرَت الشبكة أن رد وَزِير الصحة والحماية الاجتماعية عَلَى اسئلة بعض النواب فِي البرلمان حول المشاكل الناجمة عَنْ الاختلالات الَّتِي يعرفها “الكنوبس”، كَانَ مدويا وصريحا، حَيْتُ حمل إدارة الصندوق مسؤولية ارتفاع أسعار الأدوية بِسَبَبِ رفضها التوقيع عَلَى اتفاقية جديدة، حول التعريفة الوَطَنِية المرجعية لأسعار الخدمات الصحية، وَالبِتَّالِي ترك الباب مفتوحا عَلَى ممارسات “النوار” وشيك الضمان بالمصحات الخَاصَّة.
ودعت الشبكة المغربية وَزِير الصحة، إِلَى تسهيل وتحسين ولوج المؤمنين إِلَى العلاج والخدمات الصحية والولوج لعملية تَقْدِيم هَذِهِ الخدمات، فِيمَا يَخُصُّ وضع طلبات التحمل ومعالجتها وتتبعها، واسترجاع مصاريف ونفقات العلاج فِي وقتها القانوني.
وَطَالَبَتْ بالإسراع بمراجعة القوانين المنظمة للكنوبس، وَإِعَادَةِ النظر فِي إدارته وطرق تدبيره للنظام فِي أُفُقِ توحيده مَعَ الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي كمؤسسة واحدة لنظام التامين الإجباري الأساسي عَنْ المرض، مِنْ أَجْلِ تزيل أفضل ومحكم لمشروع الحماية الاجتماعية.
كَمَا شدد ذات المصدر عَلَى ضرورة سن إجراءات لِتَسْرِيعِ إرجاع الصندوق مصاريف العلاج والاستشارات الطبية والكشف الاستشارة الطبية والعلاج والدواء.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *