رئيس الحكومة يطلق برنامج ''أوراش'' الرامي لإحداث 250 ألف فرصة شغل

MENARA منارة
 
 

رَئِيس الحكومة يطلق برنامج ”أوراش” الرامي لإحداث 250 ألف فرصة شغل

 
أَفَادَ بلاغ لرئاسة الحكومة بأنه تمَّ التوقيع، اليوم الأربعاء، عَلَى منشور رَئِيس الحكومة المتعلق بإطلاق برنامج ”أوراش”، الرامي لإحداث 250 ألف فرصة شغل مباشر فِي أوراش مؤقتة خِلَالَ سنتي 2022 و2023 ، مبرزا أَنَّهُ تمَّ توجيه المنشور إِلَى الوزراء والوزراء المنتدبين والمندوبين السامين والمندوب العام مِنْ أَجْلِ العمل عَلَى تفعيل مضامينه.
وَأَوْضَحَ البلاغ أن هَذَا البرنامج الَّذِي أطلق عَلَيْهِ اسم «أوراش» يَضُمُّ شقين، يَتَعَلَّقُ الشق الأكبر مِنْهُ بالأوراش العامة المؤقتة، الَّتِي سَيَتِمُ تفعيلها بِشَكْل تدريجي خِلَالَ سنة 2022 مَعَ تحديد نهاية السنة لِتَحْقِيقِ الأهداف المسطرة، فِيمَا يَتَعَلَّقُ الشق الثاني بأوراش دعم الإدماج المستدام عَلَى الصعيد الوطني.
 
وسيستفيد من البرنامج طيلة مُدَّة تنفيذه خِلَالَ سنتي 2022 و2023 مَا يقرب من 250 ألف شخص فِي إِطَارِ عقود «أوراش» تبرمها جمعيات المجتمع المدني، والتعاونيات، والمقاولات، عبر ترشيحات وعقود عمل، خاصة الأشخاص اللَّذِينَ فقدوا عملهم بِسَبَبِ جائحة كوفيد- 19، والأشخاص اللَّذِينَ يجدون صعوبة فِي الوُلُوج لفرص الشغل؛ وَذَلِكَ دون اشتراط مؤهلات. ويندرج برنامج «أوراش» ، الَّذِي رصدت الحكومة غلافا ماليا لتنزيله يقدر بـ 2,25 مليار درهم بِرَسْمِ سنة 2022 ، فِي إِطَارِ تنزيل البرنامج الحكومي 2021 – 2026، فِيمَا يهم مُوَاكَبَة الأشخاص اللَّذِينَ فقدوا عملهم ويجدون صعوبة فِي الوُلُوج لفرص الشغل، وَذَلِكَ عبر شراكة تَشْمَلُ القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والسلطات المحلية والجماعات الترابية، وَكَذَا جمعيات المجتمع المدني والتعاونيات المحلية، بالإِضَافَةِ إِلَى مقاولات القطاع الخاص.
 
ويتكون برنامج «أوراش» من شقين، الشق الأول يَتَعَلَّقُ بأوراش عامة مؤقتة لحوالي 6 أشهر فِي المتوسط، فِيمَا يَتَعَلَّقُ الشق الثاني بأوراش لدعم الإدماج المستدام.
 
وَتَهْدِفُ الأوراش العامة المؤقتة، الموجهة إِلَى حوالي 80 فِي المِئَةِ من العدد الإجمالي للمستفيدين من البرنامج، إِلَى الاستجابة لحاجيات المواطنين من بنيات تحتية. كَمَا تتوخى إنجاز أشغال وأنشطة ذات طابع مؤقت تندرج فِي إِطَارِ المنفعة العامة والتنمية المستدامة من قبيل إنجاز مسالك طرقية وترميم المآثر والمنشآت العمومية والتشجير وإعداد المساحات الخضراء ومحاربة التصحر وزحف الرمال ورقمنة الأرشيف والتنشيط الثقافي والرياضي والتأطير التربوي العرضي.
 
أَمَّا أوراش دعم الإدماج المستدام، فَهِيَّ موجهة إِلَى حوالي 20 فِي المِئَةِ من المستفيدين من البرنامج، وَتَهْدِفُ لِتَحْقِيقِ عَدَدُُ مِنَ الغايات مِنْهَا الاستجابة إِلَى خدمات موجهة للأشخاص والأسر والمجتمع تعرف خصاصا عَلَى صعيد بعض المناطق، من قبيل محو الأمية وَالتَعْلِيم الأولي والاعتناء بالأشخاص المسنين والأَنْشِطَة الرياضية والثقافية والمطعمة المَدْرَسِية والخدمات الشبة الطبية… وسيمكن برنامج أوراش المستفيدين من الأوراش العامة المؤقتة من الاستفادة من دخل شهري لَا يقل عَنْ الحد الأدنى للأجر خِلَالَ مُدَّة الورش؛ والاستفادة من التغطية الاجتماعية بِمَا فِيهَا التعويضات العائلية وفق القوانين والأنظمة الجاري بِهَا العمل؛ والتأطير دَاخِل الورش بهدف تطوير مهارات وكفايات؛ والحصول عَلَى وثيقة من المشغل عِنْدَ نهاية الورش لِتَعْزِيزِ حظوظ الإدماج لَاحِقًا فِي إِطَارِ أنشطة اقتصادية مماثلة.
 
وَأَوْضَحَ المصدر ذاته أن الدولة ستتحمل المصاريف المتعلقة بالأجر وحصة المشغل والتأمين عَنْ حوادث الشغل بِالنِسْبَةِ للتغطية الاجتماعية.
 
وَأَشَارَ إِلَى أَنَّ البرنامج سيمكن المستفيدين من أوراش لدعم الإدماج المستدام من إدماج لمدة لَا تقل عَنْ 24 شهرا مَعَ دخل لَا يقل عَنْ الحد الأدنى للأجر؛ والاستفادة من التغطية الاجتماعية بِمَا فِيهَا التعويضات العائلية وفق القوانين والأنظمة الجاري بِهَا العمل؛ واكتساب تجربة مهنية، مبرزا أن الدولة ستمنح للمشغلين منحة للتحفيز عَلَى التشغيل فِي حدود مبلغ 1500 درهما شهريا لمدة 18 شهرا لِكُلِّ مستفيد.
 
وَفِيمَا يَتَعَلَّقُ بهيئات حكامة برنامج أوراش، تمَّ وضع منظومة حكامة لقيادة ودعم تنزيل البرنامج، تقوم عَلَى إرساء لجنة استراتيجية ولجنة قيادة عَلَى الصعيد الوطني ولجنة جهوية ولجان إقليمية عَلَى المُسْتَوَى الترابي.
 
وستسهر اللجنة الاستراتيجية تحت إشراف رَئِيس الحكومة عَلَى تحديد التوجهات الاستراتيجية للبرنامج، فِي حين سَتَعْمَلُ لجنة قيادة البرنامج المنبثقة عَنْ اللجنة الاستراتيجية الَّتِي يرأسها وَزِير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات عَلَى تفعيل التوجهات الاستراتيجية للبرنامج. كَمَا سَيَتِمُ إحداث لجنة جهوية لبرنامج أوراش عَلَى مُسْتَوَى كل جهة يرأسها والي الجهة وتشرف عَلَى حسن تنزيل البرنامج عَلَى الصعيد الجهوي، فَضْلًا عَنْ اللجان الإقليمية الَّتِي سَيَتِمُ إحداثها عَلَى مُسْتَوَى كل إقليم برئاسة عامل الإقليم أَوْ العمالة وتشرف عَلَى حسن تنزيل البرنامج عَلَى الصعيد الإقليمي.
 
 
 

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici alwa-glob

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى