دعم مكتب الماء والكهرباء يجنب المغاربة زيادة 75% في فواتير الاستهلاك

.
 الثلاثاء 15 نونبر 2022

معطيات جديدة حول الأسباب الَّتِي دفعت الحكومة إِلَى تَقْدِيم دعم مالي بـ5 مليارات درهم للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب قدمها فوزي لقجع، الوزير المنتدب لَدَى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية.
وَقَالَ لقجع، فِي معرض أجوبته مساء أمس الاثنين عَلَى أسئلة البرلمانيين بلجنة المالية بِمَجْلِسِ المستشارين خِلَالَ المناقشة العامة لمشروع قانون المالية بِرَسْمِ سنة 2023، إن “الحكومة تدخلت مِنْ أَجْلِ الحفاظ عَلَى الأسعار وضمان استمرار المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب فِي أداء مهامه ومواجهة الارتفاع غير المسبوق فِي أسعار الطاقة”.
وَأَشَارَ الوزير المنتدب لَدَى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية إِلَى أَنَّ الدعم الَّذِي قدمته الحكومة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب جنّب المواطن زيادة قدرها 75 درهما فِي كل 100 درهم، مضيفا أن المواطن الَّذِي كَانَ يؤدي 100 درهم شهريا لتغطية فاتورة الكهرباء كَانَ سيؤدي 175 درهما شهريا إِذَا لَمْ تتدخل الحكومة.
وَكَانَت الحكومة قَد صادقت، فِي أكتوبر الماضي، عَلَى فتح اعتمادات إضافية لِفَائِدَةِ الميزانية العامة قدرها 12 مليار درهم؛ وَذَلِكَ تطبيقا لمقتضيات المادة 60 من القانون التنظيمي لقانون المالية.
وبموجب مرسوم صادقت عَلَيْهِ الحكومة ونشر فِي الجريدة الرسمية بعد إخبار لجنتي المالية فِي مجلسي البرلمان، تمَّ تخصيص 7 مليارات درهم لدعم بعض المؤسسات والمقاولات العمومية الَّتِي تأثرت وضعيتها المالية نتيجة ارتفاع أسعار المواد الأولية فِي الأسواق الدولية، مقابل الإبقاء عَلَى أسعار خدماتها فِي مستوياتها الحالية حفاظا عَلَى القدرة الشرائية للمواطنين.
وَفِي هَذَا الصدد، قررت الحكومة دعم المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بـ5 مليارات درهم للحفاظ عَلَى الأسعار وضمان استمرار أداء مهامه.
كَمَا تمَّ تخصيص ملياريْ درهم لشركة الخطوط الملكية المغربية، الَّتِي تأُثرت وضعيتها المالية بِسَبَبِ إغلاق الحدود نتيجة جائحة كورونا المستجد وارتفاع أسعار الوقود.
كَمَا تمَّ تخصيص ملياريْ درهم لمعالجة إشكالية الاستدامة المالية للصندوق المغربي للتقاعد، فِي انتظار اعتماد الإصلاح الشمولي، بالتنسيق مَعَ الشركاء الاجتماعيين.
وَطِبْقًا للفصل 70 من الدستور، يمكن فِي حالة ضرورة ملحة وغير متوقعة ذات مصلحة وطنية أن تفتح اعتمادات إضافية بمرسوم أثناء السنة.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *