خسارة نقابة التعليم في الانتخابات المهنية إشارة قوية للعدالة والتنمية

.
ماء العينين: خسارة نقابة التَّعْلِيم فِي الانتخابات المهنية إشارة قوية للعدالة والتنمية

الإثنين 21 يونيو 2021
اعتبرت النائبة البرلمانية عَنْ حزب العدالة والتنمية، آمنة ماء العينين، إن هزيمة الجامعة الوَطَنِية لموظفي التَّعْلِيم التابعة للاتحاد الوطني للشغل، فِي الانتخابات، ينطوي عَلَى إشارة قوية لحزب العدالة والتنمية.


وَقَالَتْ ماء العينين عضو المكتب الوطني للجامعة الوَطَنِية لموظفي التَّعْلِيم التابعة للاتحاد الوطني للشغل، إن “النقابة تنعت بالذراع النقابي لحزب العدالة والتنمية، حَيْتُ يتم التَعَامُل مَعَهَا فِي الساحة كامتداد للحزب بِمَا هُوَ معروف من تداخل کَبِير بَيْنَ النقابي والسياسي”، مؤكدة أَنَّهُ “يَجِبُ عَلَى العدالة والتنمية التقاط وقراءة النتائج قراءة رزينة، لِأَنَّ الإشارة القوية قَد تمَّ إرسالها من دَاخِل فئة تشكل العصب القوي لقاعدة الحزب النضالية والانتخابية”.

وإِعْتَبَرَت القيادية “البيجيدية”، أن ” أسباب تراجع الاتحاد الوطني للشغل “متعددة ومركبة… لكن الأكيد أَنَّهَا عوامل تتوزع بَيْنَ الخارجي وبين الذاتي الداخلي”، وَمِنْ هَذِهِ الأسباب ذكرت ماء العينين، “مراجعة التقطيع الترابي والفئوي بطريقة مفاجئة ومتسرعة بدا واضحا مِنْ خِلَالِهَا التحكم القبلي فِي النتائج وضبطها وتوجيهها، وَقَد كَانَ واضحا أن نَتَائِج النقابة ستتراجع بِسَبَبِ ذَلِكَ”.
وَأَكَّدَت المتحدثة، عَلَى أن ” العمل السياسي والنقابي يتطلب النفس الطويل والأعصاب الحديدية والكثير من الثبات والقدرة عَلَى تحليل آليات الاستهداف الخارجي دون إغفال الاعتراف بالأخطاء الذاتية، كَمَا أن التنظيمات تحتاج إِلَى لحظات للفرز ومعرفة معادن الرجال والنساء من المناضلات والمناضلين”.
ودعت ماء العينين، إِلَى قبول الأمر الواقع بنفسية الاستيعاب والتجاوز، “لأنها ليست إلَّا محطة من المحطات لَا تُنهي رهانات النضال الَّذِي يَجِبُ أن يستمر بمناضلين يقرؤون عِبَر التَارِيخ ويصمدون حين تشتد الرياح ويتطاير المتطايرون ويغادر المتلهفون لغير النضال الحر الشريف”.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *