خارطة الطريق تروم تحقيق ثلاثة أهداف استراتيجية في أفق 2026

.
عقدت الحكومة، يومه الخميس 15 ربيع الآخر 1444، مُوَافِق 10نونبر 2022،
مجلسا للحكومة، برئاسة السيد عزيز أخنوش، رَئِيس الحكومة، خصص لتقديم عرض قطاعي حول
خارطة الطريق 2022-2026 مِنْ أَجْلِ مدرسة عمومية ذات جودة للجميع؛ وللتداول والمصادقة
عَلَى عَدَدُُ مِنَ مشاريع النصوص القانونية، ومقترحات تَعْيِينٍ فِي منَاصِبَ عليا طبقا
للفصل 92 من الدستور

وَحَسَبَ بلاغ للحكومة فَإِنَّ مجلس الحكومة استهل اجتماعه بتتبع عرض حول خارطة
الطريق 2022-2026 مِنْ أَجْلِ مدرسة عمومية ذات جودة للجميع، قدمه السيد شكيب بنموسى،
وَزِير التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة

وَأَبْرَزَ السيد الوزير أن “خارطة الطريق 2022-2026 مِنْ أَجْلِ مدرسة عمومية
ذات جودة للجميع” تستمد مرجعيتها من التوجيهات السديدة لجلالة الملك نصره
الله، وَمِنْ أحكام القانون الإطار المتعلق بِمَنْظُومَةِ التربية والتَّكْوين وَالبَحْث العلمي،
وَمِنْ مضامين النموذج التنموي الجديد، وَمِنْ أهداف البرنامج الحكومي، الَّذِي أولى عناية
بالغة لتدعيم ركائز الدولة الاجتماعية، ولتنمية الرأسمال البشري. وتسعى خارطة
الطريق لإرساء نموذج جديد لتدبير الإصلاح فِي أُفُقِ سنة 2026، يرتكز عَلَى الأثر عَلَى
المتعلم، وَعَلَى تَقْدِيم حلول وتدابير عملية لِتَحْسِينِ جودة المدرسة العمومية. وَقَدْ تَمَّ
إغناء مضامينها بخلاصات المشاورات الوَطَنِية، الَّتِي ساهم فِيهَا مَا يناهز 100 ألف مشارك

وَأَوْضَحَ السيد الوزير أن خارطة الطريق تروم تحقيق ثلاثة أهداف استراتيجية فِي
أفق سنة 2026، تَتَجَلَّى فِي تعزيز اكتساب المعارف والكفايات الأساسية، مِنْ خِلَالِ مضاعفة
نسبة التلاميذ المتحكمين فِي التعلمات الأساس بالابتدائي؛ وتكريس التفتح وقيم
المواطنة، مِنْ خِلَالِ مضاعفة نسبة التلاميذ المستفيدين من الأَنْشِطَة المَدْرَسِية الموازية؛
وتقليص الهدر المدرسي بنسبة 30%، مِنْ أَجْلِ إعطاء دفعة قوية لِلتَّعْلِيمِ الإلزامي. ولبلوغ
هَذِهِ الأهداف، تتمحور خارطة الطريق حول اثني عشر التزاماً مِنْ أَجْلِ مدرسة عمومية ذات
جودة للجميع، تَنْتَظِمُ وفق ثلاثة محاور استراتيجية للتدخل، وتتوزع عَلَى النحو
التَّالِي: خمسة (5) التزامات لِفَائِدَةِ التلميذ: وتهم التَّعْلِيم الأولي، والكتب والمقررات
الدراسية، والتتبع والمواكبة الفردية للتلاميذ، والتوجيه، والدعم الاجتماعي؛
وثلاثة (3) التزامات تتعلق بالأستاذ، وتهم تطوير التكوين الأساس والمستمر، وتحسين
ظروف مزاولة المهنة، واعتماد نظام أساسي جديد للموظفين؛ وأربعة (4) التزامات تَهُمُّ
المؤسسة التعليمية، ويتعلق الأمر بتحسين ظروف استقبال التلاميذ، وقيادة المؤسسة التعليمية،
وتوفير بيئة مدرسية محفزة عَلَى التعلم والتفتح، وتعزيز الأَنْشِطَة الموازية
والرياضية.  وَفِي سبيل تحقيق هَذِهِ الأهداف
والالتزامات، وضعت خارطة الطريق ثلاثة شروط أساسية للنجاح، تَتَمَثَلُ فِي إرساء حكامة
مبنية عَلَى الأثر والمسؤولية ومَقْرونَة بآليات لِضَمَانِ الجودة؛ واعتماد ميثاق يحدد
التزامات مختلف الفاعلين والمتدخلين؛ وتأمين التمويل الكافي لاستدامة الإصلاح

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *