جولة جديدة من المفاوضات بين الحكومة والنقابات حول تحسين الدخل

.
الخميس 13 أكتوبر 2022

جولة جديدة من المفاوضات بَيْنَ الحكومة والنقابات الأكثر تمثيلا حول تحسين الدخل تَنْطَلِق غدا الجمعة.
فِي هَذَا الصدد، من المرتقب أن يعقد فوزي لقجع، الوزير المنتدب لَدَى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، غدا الجمعة، اجتماعا مَعَ ممثلين عَنْ النقابات سيخصص للرد عَلَى مطالبها بِشَأْنِ الزيادة العامة فِي أجور المُوَظَّفِينَ، بَعْدَمَا رفضت عرضا تقدم بِهِ سابقا، ويهم تخفيض الضريبة عَلَى الدخل فَقَطْ.
وَكَانَ الوزير المنتدب لَدَى وزيرة الاقتصاد والمالية استبعد فِي لقاء مَعَ النقابات الزيادة العامة فِي الأجور، مبررا ذَلِكَ بتأثر ميزانية الدولة بالسياق الدَّوْلِي المضطرب.
واستبقت نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل الاجتماع الَّذِي سيعقد غدا الجمعة بَيْنَ ممثلين عَنْ النقابات الأكثر تمثيلا والوزير فوزي لقجع، معلنة تشبثها بالزيادة العامة فِي الأجور.
وطالب المكتب الوطني للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، فِي بلاغ لَهُ، الحكومة بِضَرُورَةِ “احترام التزاماتها المتضمنة فِي اتفاق 30 أبريل 2022، من زيادة عامة فِي الأجور ومراجعة حقيقية للضريبة عَلَى الدخل لِتَحْقِيقِ العدالة الجبائية، وتفعيل الدرجة الجديدة، وكَذَلِكَ العمل عَلَى تنزيل ميثاق الحِوَار الاجتماعي لمعالجة النزاعات الاجتماعية، وإطلاق الحِوَار المحلي”.
مِنْ جِهَتِهِ، أَكَّدَ خليهن الكرش، عضو المكتب التنفيذي لنقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، فِي تصريح لموقع متمدرس، أن النقابات مَا زَالَتْ تنتظر عرضا جديدا من الحكومة حول تحسين الدخل.
وَيَأْتِي اجتماع فوزي لقجع مَعَ النقابات تزامنا مَعَ استعدادات الحكومة لإحالة مشروع قانون المالية عَلَى البرلمان؛ وَهِيَ الإحالة الَّتِي اعتبر الكرش أَنَّهَا لَا تعني انتهاء المفاوضات حول تحسين الدخل، بَلْ يمكن الاتفاق عَلَى إدخال تعديلات من شَأْنِهَا تحسين دخل المُوَظَّفِينَ والأجراء، مجددا تشبث الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالزيادة العامة فِي الأجور.
وَكَانَ فوزي لقجع تقدم بعرض يهم الرفع من سقف الأعباء المهنية المعفاة من الضريبة من 20 إِلَى 25 فِي المِئَةِ، والرفع من النسبة المعفاة من الضرائب من 60 فِي المِئَةِ إِلَى 65 فِي المِئَةِ بِالنِسْبَةِ للمتقاعدين، وَهُوَ مَا وصفه ممثلو نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالهزيل جدا، موردين أن تأثيره عَلَى الأجور لَنْ يتجاوز معدل 25 درهما.
وتسعى الحكومة إِلَى إقناع النقابات الأكثر تمثيلا بالموافقة عَلَى عرضها، وَكَذَا التوافق عَلَى تمرير مجموعة من مشاريع القوانين؛ ويتعلق الأمر بمشروع القانون التنظيمي المتعلق بالإضراب، ومراجعة مُدَّوَنة الشغل، ومشروع قانون النقابات، ومراجعة القوانين الانتخابية، فَضْلًا عَنْ فتح ورش إصلاح منظومة التقاعد.
وَكَانَت الحكومة أَكَّدَتْ، فِي بلاغ لَهَا، أن الجولة الثَّـانِيَة من الحِوَار الاجتماعي تأتي مِنْ أَجْلِ رفعه إِلَى مرتبة الخيار الإستراتيجي؛ فقد بادرت، مُنْذُ تنصيبها، إِلَى بناء شراكات متينة مَعَ الفرقاء الاجتماعيين، قصد وضع أسس حوار اجتماعي جاد ومنتظم، والوفاء بكافة الالتزامات الاجتماعية الواردة فِي البرنامج الحكومي.
وأفادت الحكومة، فِي بلاغ سابق، بأنها أوفت بأول التزاماتها، إِذْ شرعت إِبْتِدَاءً مِنْ شهر شتنبر الجاري فِي تنزيل مخرجات الحِوَار الاجتماعي؛ وَذَلِكَ مِنْ خِلَالِ الرفع الفوري بنسبة 5 فِي المِئَةِ من الحد الأدنى للأجر فِي قطاعات الصناعة والتجارة والمهن الحرة، وبنسبة 10 فِي المِئَةِ فِي القطاع الفلاحي.
يذكر أن عزيز أخنوش، رَئِيس الحكومة، أَعْطَى، فِي 14 شتنبر الجاري، انطلاقة الجولة الثَّـانِيَة من الحِوَار الاجتماعي، إِذْ استقبل زعماء النقابات الأكثر تمثيلا والاتحاد العام لمقاولات المَغْرِب.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *