تجاوز وضعية الاحتقان بقطاع التعليم وإنجاح الدخول المدرسي رهين بحل كل الملفات العالقة

.
نقابة: تَجَاوز وضعية الاحتقان بقطاع التَّعْلِيم وإنجاح الدخول المدرسي رهين بحل كل الملفات العالقة

الثلاثاء 30 أغسطس 2022
عبرت الجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ (التوجه الديمقراطي) عَنْ استنكارها لعدم التزام الحكومة ووزارة التربية الوَطَنِية بتسوية ملفات نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم، والاستمرار فِي تقويض مقومات التَّعْلِيم العمومي، مطالبة بالتفاعل جديا مَعَ مشاكل التَّعْلِيم العمومي والعاملين بِهِ من الأولي إِلَى العالي.
وانتقدت النقابة التعليمية التعاطي اللامسؤول للحكومة والوزارة مَعَ تسوية المستحقات المالية لمختلف الترقيات والتعويضات العائلية والتعويضات عَنْ المنطقة، وتأخير الإعلان عَنْ نتائج الامتحان المهني، ومآل الملفات العالقة الَّتِي لَمْ تجد طريقها بعد للحل، وإخراج النظام الأساسي الجديد، ووضعية التخبط والارتباك الَّتِي تعيشها المنظومة التربوية جراء تراكم المشاكل وتأجيل حلها.
وَأَكَّدَت الجامعة أن تَجَاوز وضعية الاحتقان بقطاع التَّعْلِيم وإنجاح الدخول المدرسي للموسم الحالي رهين بحل المشاكل ومعالجة كل الملفات العالقة، بِمَا يستجيب للمطالب الملحة العادلة والمشروعة لِنِسَاءِ وَرِجَالِ التَّعْلِيم وَكُل العاملين بالقطاع.
ودعت إِلَى القطع مَعَ الاختلالات الَّتِي تعيشها المنظومة وسوء التدبير المادي والتربوي وتوفير الأطر الإدارية والتربوية المؤهلة الكافية، وتجاوز وضعية الاكتظاظ والخصاص وتأهيل المؤسسات التعليمية وتجهيزها بالعدة الديداكتيكية الكافية وَحِمَايَة الأسر المغربية من غلاء الكتب والأدوات المَدْرَسِية وَمِنْ المضاربة وجشع لوبي التَّعْلِيم الخصوصي.
كَمَا عبرت ذات النقابة عَنْ رفضها المطلق للغش سَوَاء فِي الاختبارات أَوْ أداء الواجب، الَّذِي استفحل فِي نظامنا التعليمي وتجاوز كل الحدود وَكُل المستويات، وتحميله الوزارة الوصية مسؤولية التطبيع مَعَهُ واستسلامها للأمر الواقع بدل التدخل العاجل والصارم فِي اتجاه تكريس ثقافة القيم الديمقراطية والعمل والمثابرة وضمان تكافؤ الفرص ومنطق الاستحقاق بَيْنَ الجميع.
وَشَدَّدَتَ الجامعة عَلَى ضرورة ترسيخ المسؤولين لثقافة الحِوَار المجدي والجاد فِي الشأن التعليمي، وتفعيل لجان تتبع مختلف القضايا والمشاكل مركزيا وجهويا وإقليميا ومحليا، وتفعيل المذكرة 103 للتداول فِي كل القضايا الَّتِي يفرزها التدبير اليومي للمنظومة التعليمية بالتربية الوَطَنِية وإيجاد الحلول للمشاكل المطروحة، وفض النازعات القائمة لِضَمَانِ السير العادي للمرفق العمومي.
وجددت موقفها الثابتة بخصوص النظام الأساسي الجديد فِي إِطَارِ الوظيفة العمومية، موحدا لِجَمِيعِ نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم وَكُل العاملين بالقطاع، ومنصفا لِجَمِيعِ الفئات، وضامنا لِكُلِّ مكتسبات الأنظمة السابقة ومعالجا للاختلالات، ومحفزا يفتح الآفاق والآمال للجميع.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.