بنموسى يفتتح الموسم التكويني الجديد ويدعو لرفع تحدي النهوض بالمنظومة التربوية

التحق  15 ألف مترشحة ومترشح الناجحين فِي مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية
لمهن التربية والتَّكْوين دورة دجنبر 2021، اليوم الإثنين 10 يناير 2022 بالمراكز
الجهوية لمهن التربية والتَّكْوين بمجموع التراب الوطني، وَذَلِكَ للاستفادة من التكوين التأهيلي
لمدة سنتين، مِمَّا سيمكنهم من صقل قدراتهم وإكسابهم المهارات اللازمة لممارسة مهنة
التدريس.
وبهذه المناسبة وجه السيد شكيب
بنموسى، وَزِير التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة، من مقر الوزارة، بالرباط،
كلمة ترحيبية إِلَى جميع المترشحات والمترشحين المقبولين، مهنئا إياهم عَلَى اتخاذهم لخطوة
أداء مهمة التدريس فِي مسارهم المهني بالنظام التربوي العمومي الوطني.

وَأَكَّدَ السيد الوزير، بالمناسبة، عَلَى
نبل المهمة المنوطة بنساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم، مشيدا بالجهود المبذولة مِنْ طَرَفِ جميع المتدخلين
فِي القطاع لِضَمَانِ نجاح جميع مراحل هَذَا الاستحقاق الوطني الهام.
  وَأَبْرَزَ أن الإجراءات التنظيمية الجديدة المعتمدة
فِي هَذِهِ المباراة، قَد مكنت من تحسين موثوقية النتائج، وتعزيز الشفافية، وضمان تكافؤ
الفرص بَيْنَ المترشحات والمترشحين، واعتماد مبدأ التميُز والتفوق لانتقاء أجود
الكفاءات العلمية والمعرفية والمهنية، من الشغوفين والشغوفات بممارسة هَذِهِ المهنة
النبيلة، والذين يمتلكون الاستعداد النفسي والمعرفي والقيمي ليتحملوا مسؤولياتها.
 وَإِعْتَبَرَ السيد الوزير، أننا اليوم بتدشيننا موسما
تكوينيا جديدا ومتميزا، شعاره “الإنصاف وتكافؤ الفرص، والجودة للجميع”، مدعوون
إِلَى رفع سقف هَذَا التحدي، والانخراط جميعا لِلنُّهُوضِ بمنظومتنا التربوية ولبذل المزيد
من الجهود واضعين نصب أعيننا أولا وأخيرا مصلحة متعلمينا ومتعلماتنا.

وَأَشَارَتْ الوزارة فِي بلاغ لَهَا أن اختيار
أساتذة المستقبل يعد تتويجا لعملية امتدت مُنْذُ نشر الإعلان عَنْ تنظيم المباراة  بِتَارِيخ 19 نونبر 2021 إِلَى اليوم، مَوعِد انطلاق
التكوين التأهيلي. وَأَن من شأن اختيار 15 ألف مرشحًة ومترشحا أن يلبي حاجيات الدخول
المدرسي المقبل 2022-2023، مِنْهَا 7 ألاف و700 أستاذة وأستاذ بسلك التَّعْلِيم الابتدائي
و7 آلاف و300 بسلك التَّعْلِيم الثانوي.
وَأَكَّدَت الوزارة أن مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات
الجهوية للتربية والتَّكْوين لدورة دجنبر2021 تميزت بمضاعفة عدد المناصب المخصصة
لمادة اللغة الأمازيغية، وَالَّتِي انتقلت من200 منصب سنة 2021
إِلَى 400 منصب سنة 2022 وتخصيص لأول مرة مناصب
بسلك التَّعْلِيم الثانوي فِي تخصصي «الاقتصاد والتدبير” و”التكنولوجيا”
.

وَأَضَافَتِ الوزارة أن متوسط عمر المترشحات الإناث بلغت
24.3 سنة بالمستوى الابتدائي مقابل 25.2 سنة بِالنِسْبَةِ للذكور، أَمَّا عَلَى المُسْتَوَى
الثانوي فقد بلغ متوسط عمر المترشحات الإناث 23.7 سنة و24.7 سنة بِالنِسْبَةِ للذكور. وَفِيمَا
يَخُصُّ مؤهلات المترشحين المقبولين بصفة نهائية، فَإِنَّ 64.2٪ من المرشحين حاصلون عَلَى
الميزة فِي البكالوريا، مقابل 43٪ خِلَالَ السنة الماضية، أي بِزِيَادَةٍ قدرها حوالي 20
نقطة، فَضْلًا عَنْ أن 77.5٪ من هَؤُلَاءِ المترشحين حاصلون عَلَى الميزة فِي البكالوريا أَوْ
الإجازة.
وجدد السيد الوزير متمنياته للمتدربات والمتدربين
بالتوفيق راجيا لَهُمْ “موسما تكوينيا موفقا حافلا بالنجاح والتميز، لتأدية
رسالتهم فِي تربية أجيال الغد، وَفِي تحقيق رقي منظومتنا،وما نطمح إِلَيْهِ من مستقبل زاهر ومشرق لمتعلماتنا ومتعلمينا، وَمِنْ رفعة وخير عميم
لبلدنا العزيز تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله
وأيده”.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى