بنموسى يحدد موعدا جديدا للحوار مع النقابات

 الخميس 6 يناير 2022

لَا تَزَالُ سلسلة اللقاءات الماراتونية الَّتِي تُنَظِّمُ فِي إِطَارِ حوار النقابات مَعَ وَزِير التربية وَالتَعْلِيم، لَمْ تنته بعد، بالنظر إِلَى عَدَمِ التَّوَصُّل لحلول إيجابية ترضي الطرفين فِيمَا يَخُصُّ مَا يناهز 26 ملفا مطلبيا يهم الشغيلة التعليمية بالمغرب.
وَفِي آخر تطور بالملف، فَقَدْ تَمَّ تحديد مَوعِد جديد لاجتماعٍ بَيْنَ الوزارة والنقابات المعنية، حَيْتُ أورد الإدريسي عبد الرزاق، الكاتب العام الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ fne التوجه الديمقراطي، أن الوزارة الوصية اتصلت بِهِمْ صباح اليوم الخميس 6 يناير الجاري لدعوتهم لحضور اجتماع تحضيري يوم غد الجمعة.
وَأَوْضَحَ الإدريسي فِي إخبار توصلت بِهِ “men-gov” أن الاجتماع سيكون بَيْنَ الكتاب العامين للنقابات التعليمية الخمس والكاتب العام للتربية الوَطَنِية والمدير المركزي للموارد البشرية وتكوين الأطر، وَذَلِكَ للتحضير للقاء المقبل مَعَ وَزِير التربية.
وتطرح النقابات التعليمية 26 ملفا عالقا يهم شغيلة القطاع، يتقدمها مِلَفّ “الأساتذة المتعاقدين”، اللَّذِينَ دشنوا السنة الدراسية الجديدة بإضرابات واحتجاجات، وَذَلِكَ للعام الرابع عَلَى التوالي قصد إدماجهم بالوظيفة العمومية.
إلَّا أن الوزارة الوصية تصر عَلَى أن نظام العقدة (التعاقد) هُوَ “خيار دولة” لَا محيد عَنْهُ، وجاء مِنْ أَجْلِ تجويد المنظومة التعليمية.
ولايزال الوضع ثابتا بَيْنَ الوزارة و”المتعاقدين”؛ فِيمَا يظل الهاجس الأكبر للمسؤولين هُوَ استمرار التحاق الأفواج الجديدة بالاحتجاجات، مَا يصعب مأمورية حل الملف ويوسع دائرة الرافضين.
وعقدت وِزَارَة التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة، لقاءً مَعَ النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، بِتَارِيخ 16 دجنبر الماضي، فِي جولة جديدة من اجتماعات الحِوَار القطاعي، تمحورت حول الملفات المطلبية العالقة بِالنِسْبَةِ للشغيلة التعليمية.
وخصص اللقاء أساساً لِمُنَاقَشَةِ 6 ملفات من ضمن باقي الملفات والبالغ عددها 26، وَهِيَ الَّتِي تمَّ تحقيق تقدم فِي مسار حلحلتها، ويتعلق الأمر بملفات الإدارة التربوية والتوجيه والتخطيط التربوي، والمكلفين خارج سلكهم وحاملي الشهادات العُلْيَا والمساعدين التقنيين والإداريين ودكاترة التربية الوَطَنِية، عَلَى أن تبرمج باقي الملفات فِي اجتماع اللجنة التقنية.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى