بعد توقيع محضر الاتفاق.. أخنوش يتوقع سلما اجتماعيا في التعليم ثلاث أو أربع سنوات

.
 
أَكَّدَ رَئِيس الحكومة عزيز أخنوش، أن محضر الاتفاق الموقع، اليوم السبت
بالرباط، بَيْنَ الحكومة والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، يتيح “التوجه نَحْوَ
نظام أساسي موحد لِلتَّعْلِيمِ، ويفتح الباب أَمَامَ تطوير المهنة وتحسين وضعية الأساتذة
وكافة الأطر المشتغلة فِي هَذَا الميدان”.
   وَأَوْضَحَ
السيد أخنوش، فِي تصريح للصحافة عقب حفل التوقيع عَلَى محضر الاتفاق الَّذِي يتم بموجبه
إرساء نظام أساسي موحد يسري عَلَى كافة موظفي القطاع، أن “الحكومة ومنذ
تنصيبها، وعدت بِأَنَّ تضع قطاع التَّعْلِيم ضمن أولوياتها مِنْ أَجْلِ تمكينه من الجاذبية
والاستثمارات والإمكانيات الضرورية، وَحَتَّى يكون قطاعا مهنيا وذا مردودية”.
   وَأَبْرَزَ
أَنَّهُ “بفضل النقاش والحوار الَّذِي بدأ مُنْذُ سنة، توصلنا اليوم إِلَى نتيجة ستمكننا
من الاشتغال بارتياح عَلَى مَدَى ثلاث أَوْ أربع سنوات المقبلة عَلَى الأَقَلِّ”.
   وَأَكَّدَ
السيد أخنوش أن الاعتناء بالعنصر البشري المتمثل عَلَى وجه الخصوص فِي الأستاذ يعتبر
من الأمور الأساسية لبلوغ التطور المنشود للمنظومة التربوية الَّتِي يتمناها المغاربة
لأبنائهم، علاوة عَلَى تَوْفِير أدوات بيداغوجية وتعليم ذِي جاذبية مِنْ أَجْلِ تمكين الأطفال
من الانفتاح عَلَى ميادين متعددة، كالثقافة والرياضة.
   يذكر أن
محضر الاتفاق يَتَضَمَّنُ جزأين أساسيين، الأول يَتَعَلَّقُ بالملفات والقضايا المتوافق
بِشَأْنِهَا، والثاني يَخُصُّ التزامات الأطراف.
  وتستهدف الملفات
المتوافق بِشَأْنِهَا، عَلَى الخصوص، الحفاظ عَلَى المكتسبات بِمَا فِي ذَلِكَ الحفاظ عَلَى الأطر
الحالية مَعَ العمل عَلَى خلق وإحداث أطر جديدة، وتوحيد السيرورة المهنية لِكُلِّ الأطر،
والارتقاء بالوضعية المهنية والاجتماعية والمعنوية لِجَمِيعِ المُوَظَّفِينَ، وتقييم الأداء
المهني بناء عَلَى معايير موضوعية وقابلة للقياس، وتخليق الممارسة المهنية دَاخِل
المنظُومة التربوية، وتأمين الزمن المدرسي وزمن التعلمات.
  وَمِنْ بَيْنَ أهَمُ
المستجدات الَّتِي سيحملها النظام الأساسي الجديد، علاوة عَلَى إخضاع جميع المُوَظَّفِينَ
لأحكامه ومقتضياته، وتخويلهم نفس الحقوق والواجبات طيلة مسارهم المهني من التوظيف
إِلَى التقاعد، وإلغاء الأنظمة الأساسية (12 نظاما) الخَاصَّة بأطر الأكاديميات الجهوية
للتربية والتَّكْوين، التأسيس لأول مرة لأهداف تحسين وتجويد أداء هيئة التدريس وفتح
آفاق الارتقاء المهني.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *