بروز قوى رأسمالية خارج أوربا: الولايات المتحدة الأمريكية واليابان

.
بروز قوى رأسمالية خارج أوربا: الولايات المتحدة الأمريكية واليابان
دروس الاجتماعيات: الأُوْلَى باك آداب وعلوم إنسانية
مقدمة :
فِي النصف الثاني من القرن 19 م و مطلع القرن 20 برزت الولايات المتحدة الأمريكية و اليابان كقوتين رأسماليتين جديدتين خارج أوروبا .
– فما هِيَ الظروف التاريخية لبروز هاتين القوتين ؟
و مَا هِيَ مظاهر و عوامل بروزهما الرأسمالي ؟
 السياق التاريخي لبروز الولايات المتحدة الأمريكية و اليابان كقوتين رأسماليتين خارج أوربا :
 السياق التاريخي لبروز الولايات المتحدة الأمريكية :
– عَلَى المُسْتَوَى الداخلي: شهدت الولايات المتحدة  الأمريكية  خِلَالَ النصف الثاني من القرن 19 م و مطلع القرن 20 م عدة تطورات تمثلت فِي حرب الانفصال (1860م- 1865 م)  وَالَّتِي هِيَ حرب أهلية بَيْنَ ولايات الشمال و ولايات الجنوب انتهت بانتصار الاتجاه الوحدوي بزعامة ” ابر هام لنكلن ”  و بالتالي إقرار النظام الفيدرالي   الَّذِي واكبه غزو الغرب الأمريكي بشريا و اقتصاديا و سياسيا .
* عَلَى المُسْتَوَى الخارجي: اتبعت الدولة الأمريكية فِي البداية سياسة العزلة ثُمَّ انتقلت فِيمَا بعد إِلَى التوسع الامبريالي الَّذِي جعلها تشارك فِي الحرب العالمية الأُوْلَى :.
 السياق التاريخي لبروز اليابان :
– قبل الميجي  لِسَنَةِ 1868 م كَانَت اليابان خاضعة لحكم إقطاعي متخلف معزول عَنْ العالم (تهيمن فِيهِ طبقة النبلاء) وَالَّذِي واكب عهد أسرة ” توغوغاوا “.
– بعد ثورة الميجي لِسَنَةِ (1868 م) دَخَلَت اليابان مرحلة الحداثة عَلَى النموذج الغربي و اتبعت سياسة توسعية فِي آسيا و اقترن ذَلِكَ بعهد الإمبراطور ” ميتسوهيتو”.
 مظاهر و أسباب البروز الأمريكي و الياباني:
 مظاهر و أسباب البروز الأمريكي :
* المظاهر : تضاعف الإنتاج الصناعي و الفلاحي الأمريكي عدة مرات فِي أواخر القرن 19 م و بداية القرن 20 م ، كَمَا تضاعفت شبكة المواصلات و المبادلات التجارية و بالتالي أصبحت الولايات المتحدة الأمريكية قوة اقتصادية كبرى .
* الأسباب : مِنْ بَيْنِ عوامل البروز الأمريكي إقرار نظام ليبرالي يسمح بنشوء التركيزات الرأسمالية الكبرى، و تطور التقنيات و الأساليب ، و وفرة الموارد الطبيعية ، و توافد عدد کَبِير من المهاجرين الأوربيين و بالتالي تزايد عدد السكان مِمَّا أتاح وفرة اليد العاملة و السوق الاستهلاكية إِلَى جانب رؤوس الأموال .
 مظاهر و أسباب البروز الياباني :
* المظاهر : عرفت اليابان تطورا صناعيا كَبِيرًا فِي أواخر القرن 19 م و بداية القرن20 م وَخَاصَّةً فِي مجال الصناعة الثقيلة و الصناعة الميكانيكية و صناعة النسيج . كَمَا شهدت توسع شبكة المواصلات و تضاعف الصادرات الصناعية و الواردات من المواد الأولية .
* الأسباب : ارتبط البروز الياباني بالإصلاحات الَّتِي تمت فِي عهد ” الميجي ” و من أهمها تولي الدولة إنشاء المصانع و فرض الضرائب لتمويل المشاريع الصناعية ، و تشجيع الأسر الغنية عَلَى إنشاء تركيزات رأسمالية كبرى عرفت باسم ” “زايباتسو” ، و استقدام خبراء و تقنيين أجانب، و إرسال  بعثات طلابية يابانية إِلَى أوروبا قصد متابعة الدراسة وَالتَّكْوِينِ ، و تشييد مواصلات حديثة .
  وضعية ميزان القوى دَاخِل العالم الرأسمالي بعد بروز الولايات المتحدة الأمريكية و اليابان :
 عَلَى المُسْتَوَى الاقتصادي :
– فِي مطلع القرن 20 م أصبحت الولايات المتحدة الأمريكية القوة الاقتصادية الأُوْلَى فِي العالم محتلة بِذَلِكَ مكانة انجلترا الَّتِي تراجعت إِلَى المرتبة الثَّـالِثَة  تاركة المرتبة الثَّـانِيَة لألمانيا. فِي نفس الوقت ظهرت اليابان كأحد الأقطاب الرئيسية المسيطرة اقتصاديا و ماليا، و أخذت منتجاتها الصناعية تغزو الأسواق الخارجية و خاصة الآسيوية .
 عَلَى المُسْتَوَى الهيمنة الاستعمارية :
* قَامَتْ السياسة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية عَلَى المبادئ التالية :
– سياسة العصا الغليظة : التدخل السياسي و العسكري فِي أمريكا الوسطى
– دبلوماسية الدولار : استخدام الدولار كأداة للتوسع الامبريالي الأمريكي .
– الاستثمارات الخارجية: و تمركزت بِالدَّرَجَةِ الأُوْلَى فِي أمريكا اللاتينية و كندا.
– سياسة الباب المفتوح : حرية المبادلات و تصريف الإنتاج الصناعي الرأسمالي فِي الأسواق الكبرى
* فِي أواخر القرن 19 م و بداية القرن 20 م اتبعت اليابان سياسة خارجية توسعية فاحتلت كوريا وجزءا من إقليم منشوريا بالصين و بعض جزر المحيط الهادي .
 خاتمــــة:
– بصعود الولايات المتحدة الأمريكية و اليابان اختل  التوازن دَاخِل العالم الرأسمالي الَّذِي دخل مرحلة الامبريالية .
شرح العبارات :
ابر هام لنكلن: ” الرئيس الأمريكي أثناء حرب الانفصال ، و زعيم الاتجاه الوحدوي
النظام الفيدرالي أَوْ الاتحادي : حصول كل ولاية عَلَى حكم ذاتي فِي الشؤون المحلية مَعَ خضوعها للسلطة الفيدرالية فِي الشؤون الهامة

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *