الواتساب تطلق ميزة المجتمعات في بعض الدول في أفق تعميمها على العالم .. فما دورها؟

.
ميزة المجتمعات واتساب
تفاجأ الكثير من مستخدمي الواتساب عبر العالم بعد تحديثهم لتطبيق الواتساب، بتواجد ميزة جديدة فِي القائمة العُلْيَا للواتساب بِالنِسْبَةِ لمستخدمي الاندرويد و القائمة السفلى بِالنِسْبَةِ لمستخدمي الأيفون. فماذا تعني ميزة المجتمعات؟ و مَا أهميتها؟
أطلقت شركة الواتساب التابعة لمجموعة ميتا ميزة جديدة أسمتها “المجتمعات” هَذِهِ الميزة تمكن المشرفين عَلَى مجموعات متعددة عَلَى الواتساب من تجميعها تحت مظلة واحدة.
أَكَّدَتْ شركة الواتساب أن هَذِهِ الميزة تعمل فَقَطْ فِي بَعْضِ البلدان و من الممكن أن لَا تظهر فِي بلدك، فِي أُفُقِ تعميمها عَلَى جميع أنحاء العالم.
يمكن للمشرفين عَلَى مجموعات عَلَى الواتساب وَالَّتِي تحمل نفس الموضوع أَوْ تصب فِي هدف واحد، أن يجمعها فِي مجموعة ضخمة تسمى مجتمع. و ذَلِكَ مِنْ أَجْلِ إخبار الأعضاء بميزات جديدة أَوْ أخبار جديدة دون نشرها فِي مجموعة تلو الأخرى. و تعد هَذِهِ الميزة حلا لبعض المشاكل الَّتِي يجدها المشرفون عَلَى مجموعات. ولو أن هَذِهِ الميزة قَد تكون مزعجة فِي بَعْضِ الأحيان لكون المجتمع قَد يصل إِلَى 5000 عضو فِي بداية إطلاق الميزة. و الشركة ستسعى إِلَى إيجاد حلول لمشاكل الإزعاج الَّتِي قَد تتخلل المجتمعات عبر الواتساب. ويمكن كذلك لمشرف عَلَى مجموعات إنشاء أكثر من مجتمع.
يختبر واتساب ميزة المجتمعات مِنْ أَجْلِ مُوَاكَبَة التطور الهائل الَّتِي عرفتها مجموعات الواتساب وَذَلِكَ بعد رفع عدد الأعضاء فِي كل مجموعة إِلَى 1025 عضو بَعْدَ أَنْ كَانَ فِي السابق محدد فِي 256 ثُمَّ 512 عضو.
المجتمعات هِيَ فِي الأساس مجموعات كبيرة تَشْمَلُ محادثات مجموعات واتساب بداخلها. وهذه الميزة الَّتِي تجمع المجموعات يتم تطويرها مُنْذُ شهور وَتَمَّ الآن تجريبها فِي العديد من الدول بمن فيهم المَغْرِب. ويمكن وصف المجتمع بأنه مجموعة عملاقة لمجموعات واتساب يديرها مشرف واحد ويستطيع تجميع أعضاء مجموعات عديدة تحت مظلة واحدة.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici MELti

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *