المغرب يتأخر في جودة التعليم ويتصدر في تشريعات التجارة الإلكترونية

.
تقرير: المَغْرِب يتأخر فِي جودة التَّعْلِيم ويتصدر فِي تشريعات التجارة الإِِلِكْترُونِيَّة 
الخميس 24 نوفمبر 2022

أظهر تقرير حديث، معتمد لَدَى المنتدى الاقتصادي العالمي، تقدما ملحوظا للمغرب فِي تشريعات التجارة الإِِلِكْترُونِيَّة بتصنيفه فِي المرتبة الأُوْلَى عالميا، إلَّا أن المملكة تأخرت عَلَى باقي المستويات، وَهُوَ مَا جعلها تحتل المركز 79 عَلَى مؤشر “جاهزية الشبكة 2022”، الَّذِي يصنف مَا مجموعه 131 بلدا تمثل مجتمعة مَا يقرب من 95 فِي المِئَةِ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.
وكشف التقرير فجوة كبيرة بَيْنَ القرى والمدن بِشَأْنِ المدفوعات الرقمية لَدَى المغاربة، حَيْتُ حل المَغْرِب فِي المركز 123 عَلَى هَذَا المؤشر الفرعي. شأنه كذلك بِالنِسْبَةِ لجودة التَّعْلِيم الَّتِي وضعت المَغْرِب فِي المركز 74 وأيضا المركز 89 فِي محو الأمية لَدَى الكبار، والمركز 119 بِالنِسْبَةِ لحصول العمالة عَلَى معرفة مكثفة، أَمَّا الوصول إِلَى الحساب المالي عبر الانترنيت فمازال ضعيفا مِنْ خِلَالِ التصنيف رقم 121.
أَمَّا المؤشرت الَّتِي تقدم فِيهَا المَغْرِب، بالإِضَافَةِ إِلَى التنظيم القانوني للتجارة الإِِلِكْترُونِيَّة، فتشمل صادرات خدمات تكنلوجيا المَعْلُومَات والاتصالات (22) والتصنيع عالي التقنية ومتوسط التقنية (24) وعرض النطاق الترددي للأنترنيت العالمي (31) واستخدام انترنيت الموبايل عَلَى نطاق واسع دَاخِل البلد (33)والبيئة التنظيمية لتكنلوجيا المَعْلُومَات والاتصالات (39) وإنفاق الحكومات ووزارة التَّعْلِيم العالي عَلَى البحث والتطوير (40) وبناء اشتراكات الإنترنت (44)وَحِمَايَة خصوصية المحتوى بموجب القانون (46).
يذكر ان مؤشر جاهزية الشبكة الرئيسي يَعْتَمِدُ عَلَى مجموعة مؤشرات فرعية متعلقة باستخدام وتأثير الاتصالات وتقنية المَعْلُومَات عَلَى الأفراد والشركات وَهُوَ يعنى بِتَقْيِيمِ المؤسسات والعوامل والسياسات الَّتِي تمكن البلد من الاستفادة الكاملة من تكنولوجيا المَعْلُومَات والاتصالات لزيادة القدرة التنافسية والارتقاء بالخدمات.
وتحتل الولايات المتحدة المرتبة الأولىأكثر المجتمعات استعدادا للشبكات، تليها سنغافورة الَّتِي قفزت من المركز السابع إِلَى المرتبة الثَّـانِيَة فِي مؤشر هَذَا العام ، مِمَّا دفع الدنمارك (6) وفنلندا (7) خارج المراكز الخمسة الأُوْلَى، وجاءت هولندا فِي المركز الرابع. أَمَّا البلدان الخمسة الأخرى الَّتِي تشكل العشرة الأوائل هِيَ السويد (المرتبة الثَّـالِثَة)، سويسرا (المرتبة الخَامِسَة)، ألمانيا (المرتبة الثَّـامِنَة) ، كوريا (المرتبة التَّـاسِعَة) والنرويج (المرتبة العاشرة).
كَمَا تشير قائمة أفضل 10 جهات أداء وِفْقًا للتقرير فَإِنَّ الاقتصادات المتقدمة فِي أوروبا وأجزاء من آسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية مِنْ بَيْنِ المجتمعات الأكثر استعدادا للشبكات فِي العالم. وبشكل ملموس، يوجد 17 دولة من أفضل 25 دولة فِي أوروبا (شمال وغرب أوروبا بِشَكْل أساسي)، وأربعة اقتصادات فِي شرق وجنوب شرق آسيا، واثنان فِي أوقيانوسيا (أستراليا ونيوزيلندا)، واثنان فِي أمريكا الشمالية (كندا ودول أمريكا الشمالية). الولايات المتحدة).

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *