المغرب واليابان..قرض بـ1.6 مليار درهم لتحسين بيئة التعلم

.
تمَّ يوم الجمعة 1 يوليوز 2022 بالرباط، التوقيع عَلَى تبادل مذكرات واتفاقية
قرض بَيْنَ المَغْرِب واليابان بِقِيمَة 22 مليار ين ياباني (حوالي 1,6 مليار درهم)، لتمويل
برنامج تحسين بيئة التعلم فِي قطاع التَّعْلِيم الأساسي

وَيَهْدِفُ البرنامج، الَّذِي وقعه الوزير المنتدب لَدَى وزيرة الاقتصاد والمالية،
المكلف بالميزانية،  فوزي لقجع، والسفير
المفوض فَوْقَ العادة لليابان لَدَى المملكة، كوراميتسو هيدياكي، والممثل المقيم
للوكالة اليابانية للتعاون الدَّوْلِي فِي المَغْرِب، تاكاشي إيطو، إِلَى دعم المَغْرِب بهدف
تحسين بيئة التعلم وتقليل الفوارق وتخفيف الفجوات فِي تعلم مادة الرياضيات وَذَلِكَ عَلَى
ثلاثة مستويات، فِي الفصل دَاخِل المدرسة، وبين المؤسسات التعليمية وبين الأسر

وَأَوْضَحَ وَزِير التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، الَّذِي
حضر حفل التوقيع، أن هَذِهِ الاتفاقية تأتي لِمُوَاكَبَة عمل الإصلاح فِي إِطَارِ نظام التربية
والتَّكْوين عَلَى مُسْتَوَى الجودة

وَأَضَافَ بنموسى أَنَّهَا تساهم فِي بناء المؤسسات المَدْرَسِية مِنْ خِلَالِ دعم ميزانية
الدولة، مشيرا إِلَى أَنَّ هَذَا الدعم يندرج ضمن إطار خارطة الطريق الَّتِي وضعتها الحكومة،
وَالَّتِي توجد فِي مرحلة التشاور لِتَحْقِيقِ الأهداف فِي أُفُقِ عام 2026

.
مِنْ جِهَتِهِ، أبرز كوراميتسو هيدياكي أن تعليم الأجيال الصاعدة يشكل محورا
لبناء مجتمعات الغد، مؤكدا أن اليابان والمغرب يعملان فِي هَذَا الصدد عَلَى توطيد
تعاونها الرامي إِلَى تحسين أداء نظام التَّعْلِيم المغربي عَلَى مر السنوات

وَأَضَافَ أن “دعم اليابان يأتي لِتَعْزِيزِ مشروع التعاون التقني
(PEEQ)
عَلَى مُسْتَوَى مرحلتيه، اللتين تتمثلان فِي تعزيز تحسين جودة وإنصاف
التَّعْلِيم وتعلم الرياضيات فِي المدارس الابتدائية والإعداديات بالأكاديميات الجهوية
للتربية والتَّكْوين المستهدفة
”.
وَتَجْدُرُ الإشارة إِلَى أَنَّهُ مُنْذُ العقد الأول من القرن الحالي، دعمت الوكالة
اليابانية للتعاون الدَّوْلِي الجهود الَّتِي تبذلها المملكة فِي قطاع التَّعْلِيم الأساسي
بالمغرب بِوَاسِطَةِ وسائل عديدة. وَتُسَاهِمُ هَذِهِ الوكالة المتواجدة فِي المَغْرِب مُنْذُ أكثر من
50 سنة، فِي مختلف بَرَامِج التعاون، عبر منح قروض، ومساعدات مالية غير قابلة
للاسترداد ومساعدات تقنية، بِمَا فِي ذَلِكَ برنامج إرسال المتطوعين اليابانيين

فمند 1976، تمَّ منح قروض لإنجاز أكثر من 38 مشروعا، وَذَلِكَ فِي مختلف القطاعات
كالفلاحة، وَالتَعْلِيم، والماء الصالح للشرب، والصرف الصحي، والبنية التحتية، والصيد
البحري، بمبلغ إجمالي يصل حوالي 312 مليار ين ياباني (أي مَا يقارب 24 مليار درهم)
وَذَلِكَ بهدف دعم التنمية المستدامة، وتعزيز التنافسية الاقتصادية والمساهمة فِي الحد
من الفوارق الاجتماعية

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.