المديرية الإقليمية الدارالبيضاء أنفا تشارك في الذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

الذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية
بمناسبة الذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوَطَنِية للتنمية البشرية، وَعَلَى هامش الحفل الرسمي الَّذِي احتضنته عمالة مقاطعات الدار البيضاء أنفا بِهَذِهِ المناسبة، وَالَّذِي خصص محوره الرئيسي لِهَذِهِ السنة لموضوع التَّعْلِيم فِي ظل جائحة كورونا كوفيد-19 وَالتَعْلِيم الحصيلة والافاق لتحصين المكتسبات ، حيت قدمت السيدة المديرة الإقليمية عرضا أَمَامَ اللجنة الإقليمية للمبادرة الوَطَنِية للتنمية البشرية برئاسة السيد عامل عمالة مقاطعات الدار البيضاء أنفا، يوضح الإجراءات والتدابير الَّتِي أنجزتها المديرية خِلَالَ فترات الحجر الصحي، وامتحانات البكالوريا، والموسم الدراسي الحالي. 
واستمرت مراسيم الإحتفال بالذكرى بانتقال السيد عامل عمالة مقاطعات الدارالبيضاء أنفا  والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ الدارالبيضاء سطات والسيدة المديرة الإقليمية لدارالبيضاء أنفا والوفد المرافق لَهُمْ إِلَى مقر الثَّانَوِيَة الإِعْدَادِيَة الوفاء حَيْتُ 
تمَّ تخصيص هَذِهِ الزيارة فِي شقها الاول للاطلاع عَلَى حصيلة انجازات المبادرة الوَطَنِية للتنمية البشرية وافاقها المستقبلية فِي ظل مرحلة الجيل الثالث من المبادرة، قبل أن ينتقل الجميع إِلَى فضاء القاعة المتعددة الاختصاصات الَّتِي تحتضنها المؤسسة وَالَّتِي تشكل قبلة لافواج من التلاميذ اللَّذِينَ يستفيدون من برنامج منتظم للدعم التربوي فِي مجموعة من المواد الدراسية إِلَى جانب أنشطة أُخْرَى موازية تَهُمُّ مجموعة من مجالات أنشطة الحياة المَدْرَسِية.
المديرية الإقليمية الدارالبيضاء أنفا تشارك في الذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
بعد دلك انتقل الحاضرون لمتابعة اطوار توقيع بروتوكول تعاون بَيْنَ عمالة مقاطعات الدار البيضاء أنفا فِي شخص السيد العامل والاكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ الدار البيضاء سطات فِي شخص السيد المدير، وَالَّذِي يهدف إِلَى خلق فضاء للتسامح والعيش المشترك بمقر الثَّانَوِيَة الإِعْدَادِيَة الوفاء وَالَّذِي سيكون مفتوحا فِي وَجْهِ تلامذة واطر ثانوية ليوطي وَكَذَا تلامذة واطر مؤسسة ميمونيد مِنْ خِلَالِ خلق مجموعة من الأَنْشِطَة المشتركة ذات البعد التربوي والثقافي بدعم مِنْ طَرَفِ كل الشركاء والمتدخلين فِي هَذِهِ العملية وَعَلَى رأسهم عمالة مقاطعات الدار البيضاء أنفا والاكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ الدار البيضاء سطات، وَكَذَا المديرية الإقليمية الدار البيضاءأنفا.
وَفِي الختام عبر كل المتدخلين عَنْ استعدادهم لدعم هَذِهِ المبادرة التربوية ذات البعد القيمي لما لَهَا من انعكاسات إيجابية عَلَى مستقبل الناشئة.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى