العُدول يُــصعِّدون ببرنامجٍ نِضالي جــديد ضدَّ مشروع قـانون مالية 2023 (وثيقة)

.
العُدول يُــصعِّدون ببرنامجٍ نِضالي جــديد ضدَّ مشروع قـانون مالية 2023 (وثيقة)رجاء الشامي الأربعاء 16 نوفمبر 2022

سطرت الهيئة الوَطَنِية للعدول بالرباط برنامجا احتجاجيا جديدا ضد مَا تعتبره “الحيف” الَّذِي تتعرض لَهُ المهنة بِسَبَبِ مَا تضمنه مشروع قانون المالية المقبل، الَّذِي أقصاهم من توثيق الدعم عَنْ السكن.
وقررت الهيئة فِي بيان توصلت “men-gov” بنظير مِنْهُ، مواصلة المحطات النضالية ضد المقتضيات التمييزية الواردة فِي المادة 8 من مشروع قانون المالية لِسَنَةِ 2023، الَّذِي تمَّ عرضه عَلَى مجلس المستشارين.
وأعلن المصدر عَنْ خوض إضراب وطني عَنْ العمل طيلة أيام 23، 24، 25 نونبر الجاري، مَعَ تنظيم وقفة وصفتها بـ “الحاشدة” لكافة السيدات والسادة العدول صباح غد الخميس 24 نونبر 2022 أَمَامَ البرلمان بالرباط.
ودعت ذات الهيئة العدول إِلَى الإنخراط المكثف فِي هَذِهِ الخطوات النضالية دفاعا عَنْ كرامة المهنة والحقوق الدستورية العادلة، بِحَسَبِ تعبير البيان.
وسبق أن خرج المئات من العدول للإحتجاج أَمَامَ البرلمان، بداية نونبر الجاري، ضد إقصائهم من توثيق الدعم عَنْ السكن مِنْ طَرَفِ الدولة الَّذِي جاء بِهِ مشروع مالية 2023.
وَقَالَ نور الدين حيار، عضو المكتب التنفيذي لِهَيْئَةِ العدول، ” إن خروج العدول للإحتجاج هُوَ خروج ضد التهميش والإقصاء الَّذِي تمارسه دائما وِزَارَة المالية فِي تسطير قانون الميزانية كل سنة.
وَشَدَّدَ المتحدث “نحن لَا نطالب بالمستحيل، و إنما نطالب بالمساواة بَيْنَ جميع الفرق التوثيقية أَوْ المهنيين التوثيقيين، لِأَنَّ المادة 8 توجه المواطنين صراحة إِلَى أَنَّ عقد البيع النهائي يوثقه موثق، وَهُوَ مَا نعتبره حيفا وظلما للعدول”.
وَأَضَافَ حيار فِي تصريح سابق لـ “men-gov” أننا نطلب من جميع نواب الأمة أن يكونوا عادلين ويصوتوا بتعديل المادة 8، وإلا سنلجأ إِلَى المحكمة الدستورية لأخذ حقوقنا”، بِحَسَبِ تعبيره.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *