السلطات تغلق مؤسسات تعليمية في العاصمة وسط انتشار “كورونا”

 الإثنين 10 يناير 2022

قرّرت السّلطات المحلية إغلاق 5 مؤسسات دراسية عمومية فِي العاصمة الرّباط، بِسَبَبِ انتشار فيروس “كورونا” وسط التّلاميذ، بَيْنَمَا تمَّّ إغلاق مؤسسة واحدة بِمَدِينَةِ سلا، وَهِيَ المدرسة الجماعاتية سيدي عزوز الابتدائية.
واعتمدت هَذِهِ المدارس العمومية نمط التَّعْلِيم عَنْ بُعْدْ كقرار احترازي؛ ويتعلق الأمر بِثَانَوِيَةِ عمر الخيام التأهلية، وثانوية عبد الكريم الخطابي، وثانوية حمان الفطواكي التأهيلية، وثانوية أبي هريرة الإِعْدَادِيَة، ومدرسة السمارة الابتدائية؛ إِلَى جانب المدارس الحسنية الخصوصية.
أَمَّا بخصوص مدارس البعثات فتم إغلاق ثلاث مِنْهَا، وَهِيَ سانت إكزوبيري والمجموعة المَدْرَسِية أندري مالرو، وثانوية ديكارت.
وَبِخُصُوصِ مدينتي الصخيرات وتمارة، تقرر إغلاق مدرسة ابن الهيثم الابتدائية، وثانوية مرس الخير التأهيلية (قسم واحد). وَفِي القنيطرة تمَّ إغلاق مدرسة سيدي عيسى خشان الابتدائية، ومدرسة ابن الخطيب الابتدائية (قسم 1)، ليتم اعتماد صيغة التَّعْلِيم عَنْ بُعْدْ.
وَفِي سيدي سليمان تمَّ اعتماد صيغة التَّعْلِيم عَنْ بُعْدْ فِي ثانوية زينب النفزاوية التأهيلية (قسم واحد).
ودعت وِزَارَة التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة الأطر التربوية إِلَى “إجراء فحوصات، بَيْنَ الفينة والأخرى، للكشف عَنْ الفيروس عَلَى مُسْتَوَى عَيِّنَة من التلميذات والتلاميذ، وتهوية الحجرات الدراسية بصفة منتظمة، عَلَى الأَقَلِّ خمس (5) دقائق كل ساعة، وكَذَلِكَ قبل دخول التلاميذ، وأثناء فترة الاستراحة، وَبعْدَ خروج التلاميذ”.
ويتواصل انتشار فيروس “كورونا” فِي المدارس الخصوصية، حَيْتُ قَامَتْ السّلطات المحلية فِي مدن الرباط والدار البيضاء وأكادير بإغلاق عَدَدُُ مِنَ هَذِهِ المؤسسات بِسَبَبِ إصابة تلاميذ بكوفيد 19.
وَكَانَت مصادر من وِزَارَة التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة كشفت أن “بعض المؤسسات الخَاصَّة لَا تنسق مَعَ المصالح الوزارية بِشَأْنِ الوضع الصحي داخلها”، مبرزة أن “الوزارة تعمل عَلَى تتبع الحالات”.
وَكَانَت السلطات المحلية أغلقت الأسبوع الماضي مدرسة تابعة للبعثة الفرنسية بالرباط بعد التَأَكُّد من إصابة أحد الحراس بمتحور فيروس “كورونا” “أوميكرون”.
وتزايدت وتيرة مغادرة التلاميذ للمدارس الخصوصية مرتفعة الكلفة مُنْذُ بداية تفشي فيروس “كورونا”، وسط مخاوف من تفاقم هَذَا الأمر خِلَالَ الموسم الدراسي الحالي، بعد تسجيل تراجع فِي نسبة إعادة تسجيل أولياء الأمور لأبنائهم فِي هَذِهِ المؤسسات التعليمية.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى