الحكومة تعد بتحمل ميزانية “مليون محفظة” زيادة أسعار الكتب المدرسية

.
 الثلاثاء 7 يونيو 2022

.
فِي خضم الجدل الدائر حول إعلان الجمعية الوَطَنِية للناشرين عَنْ زيادة 25 فِي المِئَةِ فِي سعر بيع الكتب، بداعي ارتفاع تكلفة الإنتاج، قَالَ وَزِير الشباب والثقافة والرياضة إن الموضوع مازال فِي طور الدراسة.
وَأَوْضَحَ المهدي بنسعيد أن الحكومة تدرس إْقتِرَاح الزيادة الَّذِي قدمته الجمعية الوَطَنِية للناشرين فِي أسعار بعض الكتب المَدْرَسِية، “آخذة بعين الاعتبار الظروف الاقتصادية والاجتماعية الحالية، ومستحضرة القدرة الشرائية للمواطنين”.
وَأَضَافَ الوزير أن الحكومة عِنْدَمَا أحيطت علما بالموضوع بادرت إِلَى عقد اجتماع اللجان الوزارية المكلفة بالتتبع ومراقبة الأسعار، متابعا بِأَنَّ “الكتب المقترح رفع أسعارها تندرج بنسبة 70 فِي المِئَةِ ضمن المبادرة الوَطَنِية للتنمية البشرية فِي إِطَارِ عملية مليون محفظة”.
وَزِير الشباب والثقافة والتواصل أوضح أن مبادرة “مليون محفظة” تغطي 4.5 ملايين من التلاميذ، وتصل تكلفتها إِلَى 250 مليون درهم، مشيرا إِلَى أَنَّ “أي زيادة فِي سعر الكتاب المدرسي سَيَتِمُ تحملها فِي إِطَارِ الميزانية المخصصة لمبادرة مليون محفظة”.
كَمَا أَكَّدَ بنسعيد أن الحكومة لَمْ تحسم قرارها بعد فِي موضوع زيادة سعر الكتب المَدْرَسِية، الَّتِي تتعلق بـ186 كتابا مدرسيا مِنْ أَصْلِ 391 كتابا تمت المصادقة عَلَيْهَا مِنْ طَرَفِ وِزَارَة التربية الوَطَنِية.
وَطَالَبَتْ الجمعية الوَطَنِية للناشرين بِزِيَادَةٍ 25 فِي المِئَةِ فِي أسعار بعض الكتب المَدْرَسِية الَّتِي تَهُمُّ المستويين الابتدائي والإعدادي، بِحَسَبِ الوزير ذاته، بِسَبَبِ ارتفاع سعر الورق وكلفة الطباعة بنسبة 110 فِي المِئَةِ.
من جهة ثانية، كشف وَزِير الشباب والثقافة والتواصل عَنْ الخطة الَّتِي وضعتها الوزارة مِنْ أَجْلِ حماية التراث المغربي من القرصنة الَّتِي تقوم بِهَا أطراف خارجية.
وستُنَظَّمَ الوزارة، بعد أسابيع، يوما دراسي وتكوينيا لِفَائِدَةِ ألف شابة وشابة من مختلف مناطق المملكة بمركز بوزنيقة، وَفِي 30 دار شباب، فِي مجال التراث، بهدف تثمينه وترويجه عَلَى مواقع التواصل الاجتماعي، وفق بنسعيد، الَّذِي أوضح أن الغاية من هَذِهِ المبادرة “هِيَ محاربة الأخبار الزائفة حول التراث المغربي”.
وَزِير الثقافة أَكَّدَ أن إستراتيجية التعريف بالتراث الوطني الَّتِي أعدتها وِزَارَة الشباب والثقافة والتواصل ترتكز عَلَى خطة تواصلية تنخرط فِيهَا الصحافة الوَطَنِية والصحافيون المغاربة العاملون فِي المنابر الدولية، والمؤثرون الشباب عَلَى مواقع التواصل، اللَّذِينَ سَيَتِمُ تكوين ألف مِنْهُمْ سنويا.
وَبِخُصُوصِ تسوية وضعية الأطر المساعدة فِي قطاع الشباب، اللَّذِينَ يقدَّر عددهم بحوالي ألفيْ إطار، ويشتغلون بأجور جد هزيلة، أوضح الوزير الوصي عَلَى القطاع أَنَّهُ عِنْدَمَا تمَّ تعيينه وَزِيرًا “عجب لوجود هَذِهِ الأطر الَّتِي تعمل مَعَ الدولة مُنْذُ سنوات طويلة مقابل 160 درهما شهريا”، وَأَضَافَ: “كحكومة اجتماعية لَا يمكن أن نتقبل هَذِهِ الوضعية، وَلَا يمكن أن ننسى هَذِهِ الفئة”، مشيرا إِلَى الفئة المذكورة ستتلقى الحد الأدنى من الأجر إِبْتِدَاءً مِنْ الشهر المقبل، وَذَلِكَ بَعْدَ أَنْ اتفقت وِزَارَة الثقافة والشباب والتواصل مَعَ وِزَارَة المالية عَلَى تسوية وضعيتها.
وبالنسبة للأطر الَّتِي أحيلت عَلَى التقاعد، أَوْ الَّتِي لَمْ تعد تشتغل، لسبب من الأسباب، أَفَادَ وَزِير الشباب والثقافة والتواصل بِأَنَّ الوزارة تبحث عَنْ حلول لوضعيتها.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.