الارتقاء بالرياضة المدرسية بالجهة محور لقاء تواصلي وتنسيقي بأكاديمية جهة كلميم وادنون

شكل موضوع الارتقاء بالرياضة المَدْرَسِية وإحداث مسارات
ومسالك “رياضة ودراسة” محور لقاء تواصلي وتنسيقي نظمته الأكاديمية الجهوية
للتربية والتَّكْوين لجهة كلميم واد نون، مساء يوم الأربعاء 24 فبراير 2021 بكلميم، فِي
إطار تنزيل مشاريع تنفيذ القانون الإطار51.17 وخاصة المشروع الخاص بالارتقاء
بالرياضة المَدْرَسِية ترأسه مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لجهة كلميم واد
نون وحضره خُصُوصًا المدير الجهوي لقطاع الشباب والرياضة ورؤساء العصب الجهوية
للرياضات وأنديتها المعتمدة من قطاع الشباب والرياضة
.


وأشار السيد مدير الأكاديمية خِلَالَ افتتاحه لأشغال اللقاء
التواصلي إِلَى أن مشروع الارتقاء بالرياضة المَدْرَسِية وخاصة المحور المتعلق بإحداث
مسارات ومسالك “رياضة ودراسة” يندرج فِي إِطَارِ الاتفاقية الإطار للشراكة
الموقعة أَمَامَ أنظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده يوم 17 شتنبر
2018 بَيْنَ وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث العلمي
ووزير الشباب والرياضة وَالَّتِي تهم إحداث مسارات دراسية مندمجة “رياضة
ودراسة” ومسالك بالتكوين المهني وبالتعليم العالي لِفَائِدَةِ الرياضيين. مضيفا أن
الأكاديمية تتوخى من تنظيم هَذَا اللقاء التنسيقي تهييئ الظروف والشروط اللازمة
لممارسة الأَنْشِطَة الرياضية المَدْرَسِية مِنْ طَرَفِ المتعلمين والمتعلمات وجعلها مشتلا
للتنقيب عَلَى المواهب الرياضية
.


وعرف اللقاء تَقْدِيم عرض مِنْ قَبْلِ رَئِيس المشروع رقم 11 فِي
شقه الخاص بمحور إحداث مسارات ومسالك “رياضة ودراسة”، تمحور حول التعريف
بمسارات ومسالك «رياضة ودراسة»، والمسار الدراسي لهاته المسالك، والتتبع الجهوي
لإرسائها، فَضْلًا عَنْ وضع برمجة واضحة لإرسائها وتسريع وتيرة إنجاز المشروع بِتَنْسِيقٍ مَعَ
الشركاء والمتدخلين. كَمَا شكل اللقاء مناسبة للتداول فِي تفعيل الالتزامات الواردة
فِي الاتفاقية، والاتفاق عَلَى إعداد شراكة جهوية، وكذا تنفيذ مقتضياتها عَلَى صعيد
المديرية الإقليمية لكلميم وتوسيع التجربة لِتَشْمَل
مستقبلا باقي المديريات.
وشارك فِي أشغال اللقاء رَئِيس مصلحة الشباب والرياضة
بِالمُدِيرِيَةِ الجهوية ورئيس المركز الجهوي لمنظومة الإعلام، ورئيس مصلحة الشؤون التربوية
بِالمُدِيرِيَةِ الاقليمية لكلميم، ورئيس المشروع 11 بِالمُدِيرِيَةِ ذاتها.

عَنْ الموقع

ان men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وكذا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تم الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف ملف مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى