الأمين العام للحزب الذي مر على تأسيسه أكثر من ستون عاما و الذي شارك في جميع الحكومات السابقة و ترأسه فقط إلى حد الآن زعيمان؛ المحجوبي أحرضان والعنصر… يدعو إلى تعميم التعاقد بكل القطاعات الحكومية .

الأمين العام للحزب الَّذِي مر عَلَى تأسيسه أكثر من  ستون عاما وَالَّذِي شارك فِي جميع الحكومات السابقة  و ترأسه فقط إِلَى حد الآن
زعيمان؛ المحجوبي أحرضان والعنصر… يَدْعُو إِلَى تعميم التعاقد  بِكُلِّ القطاعات الحكومية .

-بديل أنفو

 28 مارس 2021

دَعَا الأمين العام لحزب الحركة الشعبية فِي كلمته خِلَالَ أشغال المجلس الوطني لحزبه إِلَى ضرورة تعميم التوظيف الجهوي بِكُلِّ القطاعات الحكومية الأخرى، أسوة بقطاع وِزَارَة التربية الوَطَنِية.
ونوه لعنصر، بدور الاساتذة أطر الاكاديميات فِي الارتقاء بالمنظومة التعليمية، كَمَا عبر عَلَى دعمه لِهَذَا التوجه الحكومي، كخيار استراتيجي للدولة، مبرزا أن نظام التعاقد قَد انتهى، وولى وَلَمْ يعد لَهُ وجود مُنْذُ أكثر من سنة تماشيا مَعَ الجهوية المتقدمة، الَّتِي يسعى المَغْرِب إِلَى ترسيخها وتثبيت أركانها.
وأكد الأمين العام بِأَنَّ التعليم، قضية مغربية، لَا نقاش فِيهَا مَعَ ضرورة تظافر كل الجهود لربح رهانتها، فالتعليم لَهُ امتداد فِي كل الاسر المغربية وَهُوَ شأن مجتمعي يَخُصُّ الجميع، مؤكدا انها قضية كل المغاربة.
وجدد، دعوته إِلَى ضرورة تَجَاوز الدعاية المغرضة، فَلَمْ يعد هُنَاكَ تعاقد، وَلَمْ يعد هُنَاكَ مجال لاجترار خطاب متهالك، ومنسوخ، أَمَامَ خطاب جاد ومتجدد وَهُوَ الوظيفة العمومية الجهوية.
وعدد لعنصر، مجموعة من الغايات الَّتِي يسعى التوظيف الجهوي لتحقيقها، وَهُوَ مَا يشكل استفادة كل الجهات من أطر وكفاءات الأساتذة دون تمييز، مَعَ ضمان استقرار الموارد البشرية بالاقاليم البعيدة، وتعليقا عَلَى جو الاحتقان الَّذِي شهده الشارع المغربي الاسبوع الماضي.
و دَعَا أمين عام الحركيين، إِلَى جلسة بَيْنَ الاساتذة وكل المتدخلين والشركاء، وأعمال سبل الحِوَار والنقاش فِي تدبير هَذَا الملف، كَمَا شدد عَلَى عدم استغلال الأساتذة للحسابات السياسية الضيقة، وَأَن تسييس هَذَا الملف ليس من مصلحة الوطن وَلَا الجهوية المتقدمة الَّتِي يَدْعُو إِلَيْهَا دستور المملكة .
وختم الامين العام كلمته، بالإشارة إِلَى وجوب دعم الاصلاحات البنيوية الَّتِي عرفها قطاع التربية والتَّكْوين، وتثمين الضمانات القانونية المتخذة لإحاطة التوظيف الجهوي فِي قطاع التعليم بِكُلِّ الضمانات الَّتِي توفر الاستقرار المهني والاجتماعي لفئة الأساتذة أطر الاكاديميات، والعمل عَلَى تعميم التوظيف الجهوي ليشمل كافة القطاعات والمؤسسات العمومية، ضمانا للتوزيع العادل للموارد البشرية قطاعيا فِي إِطَارِ منظور الجهوية المتقدمة، مَعَ مراجعة شاملة للنظام الأساسي للوظيفة العمومية.

عَنْ الموقع

ان men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وكذا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تم الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف ملف مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى