استئناف التجنيد الإجباري بالمغرب 2022

استئناف التجنيد الإجباري بالمغرب 2022
استئناف الخدمة العسكرية بالمغرب 2022
بَعْدَمَا توقف
التجنيد الإجباري بالمغرب لسنتين بِسَبَبِ أزمة فيروس كورونا المستجد، من المرتقب أن يتم
استئنافه مرة أُخْرَى سنة 2022.
وقدم عبد اللطيف لودي، الوزير المنتدب لَدَى رَئِيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، أَمَامَ
لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة، عرضا حول الميزانية الفرعية لإدارة
الدفاع الوطني، تناول فِيهِ أَنَّهُ “تنفيذا للأوامر الملكية السامية للملك محمد السادس، القائد
الأَعْلَى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، فَإِنَّ القوات المسلحة الملكية
تولي أهمية كبيرة للخدمة العسكرية مِنْ أَجْلِ النهوض بأوضاع الشباب مِنْ خِلَالِ تمكينهم من
المساهمة فِي خدمة وطنهم والحصول عَلَى تكوين وتدريب يفتح فرص الاندماج المهني والاجتماع
أَمَامَ المجندين”.
وَمِنْ أجل استئناف
التجنيد الإجباري أَوْ الخدمة العسكرية فِي أحسن الظروف، أوضح عبد اللطيف لودي أن القوات
المسلحة عملت عَلَى تَوْفِير جميع الإمكانيات اللازمة والمناسبة لتكوين الفوج الـ37 للمجندين،
كَمَا سهرت عَلَى وضع خطة لتنظيم عملية استقبال فوج المجندين الجدد للخدمة العسكرية.
وَفِي هَذَا الصدد،
تمَّ القيام بتهيئة المرافق المعدة لِإِسْتِقْبَالِ الوافدين، وَكَذَا المرافق المعدة للتكوين وتجهيز
الوحدات بِكُلِّ الوسائل الضرورية مِنْ أَجْلِ استقبال المجندين.
وَمِنْ أجل استقبال
الفوج الـ37، تمَّ إنشاء 4 مراكز جديدة للتكوين مِنْ أَجْلِ استقبال 20 ألف مجند، بِكُلٍّ مِن بنسليمان
وسيدي يحيى الغرب وبنكرير وطانطان، تنضاف إِلَى 4 مراكز سخرت لِإِسْتِقْبَالِ الفوج السابق،
بالإِضَافَةِ إِلَى وحدات عديدة بالمنطقة الجنوبية سَيَتِمُ إعدادها وتجهيزها فِي أُفُقِ استغلالها
خِلَالَ مرحلة التخصص.
من جهة أُخْرَى، سَتَعْمَلُ
وِزَارَة الداخلية، فِي القريب العاجل، عَلَى إطلاق عملية إحصاء الأفراد اللَّذِينَ سيكونون الفوج
السابع والثلاثين وتصنيفهم إثر الموافقة السامية للملك، فِي أُفُقِ انتقائهم وإدماجهم فِي
الخدمة العسكرية بِرَسْمِ سنة 2022.
وَأَشَارَ الوزير المنتدب
لَدَى رَئِيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني إِلَى أَنَّ القوات المسلحة عَلَى أتم الاستعداد
لِإِسْتِقْبَالِ الفوج السابع والثلاثين للتجنيد الإجباري، إِذْ إن هَذِهِ الاستعدادات مستمرة بِشَكْل
فعال تحت إشراف لجنة مختصة تَشْمَلُ تتبع عملية إنشاء وتجهيز المراكز الجديدة وَإِعَادَةِ صيانة
المراكز القديمة وتحيين بَرَامِج التكوين وبرمجة دورات تكوينية وتدريبية همت المناهج البيداغوجية
والتَّكْوين الذاتي وَكَذَا تحيين قواعد المُعْطَيات وبرامج العمل والتتبع.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى