اتفاقية لتكوين أساتذة المستقبل..نظام انتقاء مُسْتَلْهَم من كليات الطب والهندسة

.
سَيَتِمُ انتقاء المرشحين للتكوين فِي سلك الإجازة فِي التربية، بهدف تكوين
أساتذة، من الحاصلين عَلَى الباكالوريا اللَّذِينَ نجحوا بمعدلات متميزة، وستخضع عملية
الانتقاء للمعايير المعتمدة فِي فِي مدارس المهندسين وكليات الطب

كَانَ ذَلِكَ من الأهداف الَّتِي حددتها اتفاقية إطار حول تنفيذ برنامج تكوين
أساتذة سلكي
التَّعْلِيم
الابتدائي والثانوي فِي
أفق سنة2025 ،
وقعت، تحت إشراف رَئِيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الاثنين بالرباط، ووزير التربية
الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، ووزير التَّعْلِيم التَّعْلِيم العالي
وَالبَحْث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، والوزير المنتدب المكلف بالميزانية
فوزي لقجع، اليوم الاثنين بالرباط

يروم التوجه الجديد إرساء تكوين للأساتذة عَلَى مَدَى خمسة أعوام. وَهُوَ تكوين
سيخضع خلاله الطالب الَّذِي يتم إعداده لممارسة مهنة الأستاذ لتداريب ميدانية

التكوين
سيبدأ التكوين بعد الحصول عَلَى شهادة البكالوريا، ويمتد عَلَى مَدَى خمسة أعوام،
تتوزع بَيْنَ ثلاثة أعوام للحصول عَلَى الإجازة وعام واحد للتكوين التأهيلي بِالمَرْكَزِ
الجهوي لمهن التربية والتَّكْوين، وعام آخر مخصص للتداريب الميدانية عبر تحمل مسؤولية
القسم

وسيكون الطلبة والطالبات، اعتبارا مِنَ السَّنَةِ الأُوْلَى من سلك الإجازة فِي
التربية، مدعوين للانخراط فِي تداريب ميدانية بِمُؤَسَّسَاتِ التَّعْلِيم العمومية، حَيْتُ
سيقومون بأنشطة تربوية، مثل الدعم التربوي أَوْ المساهمة فِي تنشيط الحياة المَدْرَسِية
أَوْ دعم الإدارة فِي مهام إدارية

وَفِي سبيل تكريس جودة التكوين، تمَّ تجديد النموذج البيداغوجي عبر وضع مجزوءات
حداثية، فِي الوقت نفسه، الَّتِي ستتم مواصلة تطويرها لِضَمَانِ التميز فِي التكوين عبر
مُوَاكَبَة وإشراف مركز التميز للأستاذية

انتقاء الطلبة
ينتظر أن يتم انتقاء أولي لِوُلُوجِ مسلك التكوين مُنْذُ الباكالوريا، حَيْتُ سيستلهم
النظام المعمول بِهِ فِي مدارس المهندسين وكليات الطب

.
ويراد من هَذَا النظام استقطاب الطلبة المتحمسين والشغوفين بمهنة التدريس،
والذين حصلوا عَلَى معدلات متميزة، حَيْتُ سَيَتِمُ توضيح هَذَا الأمر عبر مِنَصَّة توجيهي

(TAWJIHI)
، وتنظيم حملات تحسيسية لِفَائِدَةِ الحاصلين عَلَى
الباكالوريا

ويتوخى من الاستقطاب المحدود للمسالك الجديدة تَوْفِير إمكانية انتقاء أحسن
المرشحين، بِمَا يعزز جاذبيتها

المشاركة بمقابل
وسيكون الطلبة والطالبات، بهدف الرفع من البعد التطبيقي والعملي فِي التكوين
بدءا مِنَ السَّنَةِ الأُوْلَى، مطالبين بالتدخل فِي الوسط المدرسي والمشاركة فِي أنشطته،
مقابل تعويض عَنْ هَذِهِ الخدمات المقدمة لِفَائِدَةِ الموسسة التعليمية يناهز 1000 درهم،
حَيْتُ سيضاف ذَلِكَ التعويض إِلَى المنحة الَّتِي يتقاضاها الطالب والطالبة حاليا

فِي سبيل تسريع أثر إصلاح تكوين الأساتذة عَلَى جودة منظومة التربية والتَّكْوين،
ستكون هُنَاكَ إمكانية قبول موازية بدءا من شتنبر المقبل، عبر نظام للممرات والجسور،
يمكن طلبة بكالوريا زائد سنتين، الالتحاق بِهَذِهِ المسالك بالسنة الثَّـانِيَة والسنة
الثَّـالِثَة

وسيتيح ذَلِكَ اعتبارا من سنة 2024، توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات من تِلْكَ
المسالك الَّتِي تمَّ تجديدها، مَا سيمكن من قياس أثر النموذج التكويني الجديد

وَجَرَى التخطيط، كَمَا أوضح، شكيب بنموسى، بِأَنَّ تستقبل تِلْكَ المسالك 50 ألف طالب
وطالبة إلي حدود نهاية الولاية الحكومية الحالية، حَيْتُ أَنَّهُ يراد أن يتشكل الفوج
الأول من أساتذة المستقبل من 14400 مدرس ومدرسة بحلول 2025

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.