إضراب الأساتذة ومقاطعة تسليم أوراق الفروض إلى الإدارة، وتسليم النقط و مسكها بمسار يفتتح سنة 2023

.
السبت 31 دجنبر 2022

بعد 7 سنوات من اعتماده، لَا يزال نظام التوظيف بـ”العقدة” يثير الاحتجاجات فِي صفوف “الأساتذة أطر الأكاديميات” كَمَا تسميهم وِزَارَة التربية الوَطَنِية وَالتَعْلِيم الأولي والرياضة، اللَّذِينَ يشددون فِي جميع بيانات “التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة وأطر الدعم اللَّذِينَ فرض عَلَيْهِمْ التعاقد” عَلَى تشبثهم بِمَا يصفونه بـ”الحق العادل والمشروع فِي وظيفة عمومية قارة”.
فِي هَذَا السياق، أَعْلَنَتْ التنسيقية ذاتها خوض إضراب وطني عَنْ العمل لمدة يومين (2 و3 يناير 2023)، مباشرة بعد العودة من عطلة فاتح يناير غدا الأحد، إِلَى جانب “أشكال نضالية” إقليمية وجهوية.
وَتَأْتِي هَذِهِ الخطوة الاحتجاجية، وفق بيان صادر عَنْ المجلس الوطني للتنسيقية المنعقد أمس الجمعة، توصلت بِهِ موقع متمدرس، للتذكير بتشبثها بالملف المطلبي المتمثل فِي “إسقاط مخطط التعاقد والإدماج فِي الوظيفة العمومية”.
كَمَا استنكر البيان تأييد محكمة الاستئناف بالرباط الأحكام الابتدائية فِي حق 25 أستاذا وأستاذة والمتمثلة فِي شهرين حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية تَتَرَاوَحُ مَا بَيْنَ 5000 و7000 درهم، وفق المجلس الَّذِي أَكَّدَ تشبثه بـ”براءة” المحكومين.
إِلَى جانب “أساتذة التعاقد”، يستعد الأساتذة المنتمون إِلَى كل من “التنسيقية الوَطَنِية للأساتذة المقصيين من خارج السلم” و”اللجنة الوَطَنِية لضحايا النظامين 85-03″ للمشاركة فِي الإضراب الوطني، وفق بلاغ مشترك صدر الأحد الماضي.
كَمَا قررت التنسيقيات المعنية مقاطعة تسليم أوراق الفروض إِلَى الإدارة، وتسليم النقط فِي شبكات التفريغ (أوراق التنقيط)، ومنظومة “مسار” وَكُل مَا يَتَعَلَّقُ بِهَا (مسك النقط، مسك الغياب، التَّوجِيه)، ثُمَّ مقاطعة مهام المواكبة والأستاذ الرئيس والأستاذ المصاحب والتكوينات المتعلقة بهما.
وَيَأْتِي هَذَا التصعيد فِي ظل استمرار عدم إخراج النظام الأساسي لموظفي وِزَارَة التربية الوَطَنِية الَّذِي كَانَ من المقرر أن يتم فِي دجنبر الحالي، وفق اتفاق الوزارة والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، فِي يناير الماضي، بعد عقد حوالي 30 اجتماعا.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Trbwyt1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *