أمزازي يقطع مع نظام التوجيه المدرسي والمهني والجامعي القديم ويرسي نظام جديد للتوجيه المبكر

انتقد
السيد سعيد أمزازي وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث
العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة نظام التَّوجِيه المدرسي واعتبره ارتجاليا وسبب
رئيسي للهدر الجامعي حَيْتُ يغادر الطلبة الجامعة حين يتبين لَهُمْ بعد فوات الأوان أَنَّهَا
لَا تناسب ميولاتهم ومؤهلاتهم
.
وَأَشَارَ
أمزازي خِلَالَ المنتدى الافتراضي للإعلام والتوجيه المنظم مِنْ طَرَفِ جامعة محمد
الخامس والأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ الرباط سلا القنيطرة، أن
الأبوات المفتوحة للتوجيه لَمْ تأتي بالنتائج المنتظرة، وَوَجَّهَ السيد الوزير نصيحة
لتلاميذ الباكالوريا بِعَدَمِ التسجيل فِي مسلك لَا يناسب قدراتهم، أَوْ يعتقدون أن فرص
نجاحهم فِيهِ متواضعة
.
وذكَّر السيد الوزير أن أهمية محور التَّوجِيه المدرسي والمهني والجامعي تُستمد من مجموعة من المرجعيات والمحددات أهمها الخطاب الملكي السامي ليوم 20 غشت 2018 حَيْتُ دَعَا صاحب الجلالة الملك نصره الله وأيده إِلَى إعطاء الأسبقية للتخصصات الَّتِي توفر الشغل واعتماد نظام ناجع للتوجيه المبكر بسنتين أَوْ تلاث سنوات قبل البكالوريا بمساعدة التلاميذ عَلَى الاختيار حَسَبَ مؤهلاتهم وميولاتهم بَيْنَ التَّوجِيه للشعب الجامعية أَوْ التكوين المهني وَأَكَّدَ السيد الوزير أن القانون الإطار المتعلق بِمَنْظُومَةِ التربية والتَّكْوين وَالبَحْث العلمي فِي مادته 34 يتطرق إِلَى التَّوجِيه ولالتزام الحكومة بإرساء نظام توجيه مبكر وَأَن التزام الوزارة فِي هَذَا الصدد برز مِنْ خِلَالِ تَقْدِيم عَدَدُُ مِنَ المشاريع والأوراش أَمَامَ أنظام جلاللة الملك نصره الله وأيده يوم 17 شتنبر 2018 وَمِنْ بَيْنَ هَذِهِ المشاريع التَّوجِيه الَّذِي يشكل حلقة أساسية ستمكن المتعلمين من بناء وتحقيق مشروعهم الشخصي مِنْ خِلَالِ تدابير ذات بعد استرتيجي تنبني عَلَى اكتشاف المهن بِشَكْل مبكر إِبْتِدَاءً مِنْ السلك الابتدائي  
وَأَشَارَ السيد الوزير أن هَذَا النظام الجديد للتوجيه المبكر يتمركز عَلَى محورية المشروع الشخصي للمتعلم وَالَّذِي يتم التحسيس بِهِ فِي السلك الابتدائي وماسسته إِبْتِدَاءً مِنْ السلك الإعدادي وإحداث مهمة الأستاذ الرئيس المشرف والمواكب للعملية التربوية مِنْ خِلَالِ الأَنْشِطَة الفصلية مؤكدا أن الحكومة بصدد وضع مشروع مرسوم للمصادقة عَلَى مُسْتَوَى المجلس الحكومي يحدد التَّوجِيه المدرسي والمهني والجامعي



وَأَكَّدَ
السيد سعيد أمزازي أمزازي أن الوزارة بصدد إطلاق مِنَصَّة رقمية للتوجيه خِلَالَ
الأيام المقبلة، ستكون آلية محفزة لتلاميذ الباكالوريا مِنْ أَجْلِ توجيههم
وتسجيلهم  فِي السنة الأُوْلَى لنظام الباشلور إِبْتِدَاءً مِنْ الدخول الجامعي
المقبل 2021-2022 بناء عَلَى قدراتهم إِذْ ستمكّن المنصة الطالب من التسجيل فِي المسلك
الَّذِي لديه حظوظ لينجح فِيهِ 
وَأَشَارَ
السيد الوزير أن الوزارة مهتمة بأهمية التَّوجِيه لتجنب الهدر المدرسي، ووضع الطالب
فِي المحيط المناسب لميولاته، دفعها للرفع من وتيرة تكوين المستشارين المكلفين
بالتوجيه التربوي اللَّذِينَ انتقل عددهم من 30 مستشارا فِي السنة إِلَى 350 مستشارا
فِي طور التكوين بِرَسْمِ السنة الجارية وأنها
تعمل عَلَى تعزيز
التكوين الأساس والمستمر للفاعلين فِي المنظومة التربوية لكسب المهارات فِي التَّوجِيه،
وتعزيز الجسور والممرات بَيْنَ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم العالي
موقع متمدرس – ….

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى