أمزازي يدشن ثالث منتجع سياحي لنساء ورجال التعليم “زفير إفران”

أشرف السيد سعيد أمزازي، وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم
العالي وَالبَحْث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة
اليوم
السبت 10 يوليوز 2021 بإفران رفقة السيد إدريس أوعويشة، الوزير المنتدب المكلف
بِالتَّعْلِيمِ العالي وَالبَحْث العلمي، والسيد عامل صاحب الجلالة عَلَى إقليم إفران والسيد
يوسف البقالي، رَئِيس مؤسسة محمد السادس لِلنُّهُوضِ بالأعمال الاجتماعية للتربية
والتَّكْوين والكتاب العامين للقطاعات الثلاثة، اليوم، عَلَى مراسم تدشين المنتجع
السياحي الجديد “زفير إفران” الخاص بالتربية والتَّكْوين
.
  

وَيَأْتِي
إنجاز هَذِهِ المنشأة السياحية، تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة
الملك محمد السادس نصره الله، وَالَّذِي يولي لأسرة التربية والتَّكْوين عناية خاصة،
وَالَّتِي عملت مؤسسة محمد السادس لِلنُّهُوضِ بالأعمال الاجتماعية للتربية والتَّكْوين عَلَى
ترجمتها ببرامج اجتماعية مختلفة ونوعية مِنْ أَجْلِ المساهمة فِي تحفيز الأطر التربوية
والإدارية لِتَحْسِينِ أدائها خدمة لما فِيهِ المصلحة الفضلى لبناتنا وأبنائنا

إِلَى ذَلِكَ، يندرج هَذَا المنتجع فِي إِطَارِ خطة عمل مؤسسة محمد السادس لِلنُّهُوضِ
بالأعمال الاجتماعية للتربية والتَّكْوين للعشرية 2018-2028، وَالَّتِي تضع مِنْ بَيْنِ
أولوياتها ضرورة الارتقاء بعروض الاصطياف والترفيه الموجهة إِلَى منخرطيها من أسرة
التربية والتَّكْوين وأسرهم، كَمَا جاء لينضاف إِلَى مركبين سياحيين متواجدين بِكُلٍّ مِن
مراكش والجديدة

كَمَا يتماشى مَعَ أهداف  المشروع رقم 15
من حافظة تنزيل أحكام القانون الإطار 
51.17، هَذَا المشروع المتعلق ب ” الارتقاء بتدبير الموارد
البشرية” وَالَّذِي جعل الاهتمام بأسرة التربية وَالتَعْلِيم من أولى أولويات الإصلاح
التربوي، وَكَذَا تعزيزا للجهود المبذولة مِنْ أَجْلِ الارتقاء بمختلف الخدمات الاجتماعية
لِفَائِدَةِ نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم لترقى  هَذِهِ
الخدمات  إِلَى مُسْتَوَى تطلعاتهم وتعكس،
بِذَلِكَ،  المكانة المهمة الَّتِي يَحْظَى بِهِ العنصر
البشري بقطاع التربية والتَّكْوين وَالبَحْث العلمي

  

   
وَعَلَى هامش هَذَا الحفل، وقع كل من السيد وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني
وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث العلمي والسيد رَئِيس المؤسسة اتفاقية إطار للشراكة لتنظيم
بَرَامِج التكوين المهني بَيْنَ قطاع التكوين المهني ومؤسسة محمد السادس للأعمال
الاجتماعية

    وتندرج
هَذِهِ الاتفاقية فِي إِطَارِ تنفيذ التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد
السادس نصره الله وأيده، الَّذِي مَا فتئ يؤكد عَلَى أهمية التكوين المهني لِلنُّهُوضِ
بالرأسمال البشري باعتباره الثروة الحقيقية الَّتِي تزخر بِهَا بلادنا

 

    كَمَا تَهْدِفُ
الاتفاقية المذكورة، إِلَى تحديد إطار للشراكة بَيْنَ وِزَارَة التربية الوَطَنِية والتَّكْوين
المهني وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث العلمي -قطاع التكوين المهني- ومؤسسة محمد السادس
لِلنُّهُوضِ بالأعمال الاجتماعية للتربية والتَّكْوين، مِنْ خِلَالِ شركتها الفرعية ”
زفير للتنمية
، ZEPHYR
Développement
، فِي الجوانب المتعلقة بتطوير التكوين المهني
فِي مهن الفندقة والسياحة لِفَائِدَةِ  المتدربين
والمتدرجين بِالمُؤَسَّسَاتِ ومراكز التكوين التابعة لقطاع التكوين المهني

    كَمَا
تتوخى ، تطوير وتعزيز عمليات وبرامج التكوين المستمر لِفَائِدَةِ الأجراء العاملين فِي
مراكز الاصطياف والترفيه الَّتِي تديرها شركة
ZEPHYR Développement،
وفقًا للتشريعات الجاري بِهَا العمل

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى