أمزازي يؤكد..ضبطنا 4235 حالة غش وواجهنا حملة تضليلية للنيل من مصداقية امتحانات البكالوريا

.

أَكَّدَ
السيد سعيد أمزازي وَزِير التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالتَعْلِيم العالي وَالبَحْث
العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة أن الحالات المتعلقة بضبط وزجرالغش المسجلة عموما
لَا تؤثر بأي شكل من الأشكال عَلَى الظروف الجيدة الَّتِي مر فِيهَا هَذَا الامتحان، وَلَا تمس
بروح المسؤولية الَّتِي تحلى بِهَا الغالبية العظمى من المترشحات والمترشحين منوِّها بانضباطهم
واحترامهم التام للإجراءات والتدابير الموضوعة وتفهمهم أن هَذِهِ الإجراءات هِيَ فِي
صالحهم وتحفظ لَهُمْ الحق فِي التنافس النزيه والشريف وَتَضَمَّنَ تكافؤ الفرص فِيمَا بينهم
.
إقرأ أيضًا بالفيديو أمزازي متحدثا عَنْ زجر الغش ببكالوريا
2021
وَأَضَافَ
السيد الوزير أن هَذِهِ الدورة تميزت بِمُواصَلة تَنفيذ الإجراءات الَّتِي أقرَّتْها
الوِزارة فِي مجال تَأمِينِ الامْتحانات وَالحَدِّ من الغَشِّ، إِذْ عملت الأكاديميات
الجهوية عَلَى تنظيم حملات تحسيسية مكثفة بخصوص هَذِهِ الظاهرة، ومُواصَلَة اعْتماد
فُرُق مُتَنَقِلَة وأُخرى قارَّة بِمراكِز الامتِحان، وَكَذَا اعْتماد لِجَن
لليَقَظَة. وخلايا تتبع ومراقبة الامتحانات مركزيا وجهويا وإقليميا؛
وَأَكَّدَ
السيد الوزير أَنَّهُ بفضل هَذِهِ الإجراءات والتدابير وصرامة وروح المسؤولية الَّتِي أبان
عَنْهَا السيدات والسادة الأستاذات والأساتذة المشرفون عَلَى الحراسة وَكُل الفرق
والخلايا المحدثة لِهَذَا الغرض، تمَّ التصدي لِهَذِهِ الظاهرة مِنْ خِلَالِ ضبط 4235 حالة غش وإن
كَانَت تمثل نسبة ارتفاع بلغت 116% مقارنة مَعَ دورة السنة الماضية إلَّا أَنَّهَا تبقى نسبة
جد ضئيلة وَلَا تَتَعَدَّى 1 % مِنْ عَدَدِ الحاضرين فِي هَذِهِ الاختبارات مؤكدا أَنَّهُ قَد تمَّ تحرير
محاضر الغش بِشَأْنِ الحالات الَّتِي تمَّ ضبطها، وستعرض للبت مِنْ طَرَفِ اللجن الجهوية لاتخاذ
العقوبات التأديبية المنصوص عَلَيْهَا فِي القانون 02.13 المتعلق بزجر الغش فِي
الامتحانات المَدْرَسِية؛
وَأَضَافَ
السيد الوزير أَنَّهُ قَد تمَّ إحالة 133 مترشحا عَلَى السلطات الأمنية نظرا لحيازتهم وسائل
إلكترونية غير مسموح بِهَا دَاخِل مراكز الامتحان أَوْ بِسَبَبِ عنف لفظي تجاه الأساتذة
المكلفين بالحراسة
.
وَأَشَارَ
السيد سعيد أمزازي أن الوزارة قَد واجهت حملة تضليلية “حاولت عبثا النيل من
مصداقية هَذِهِ الامتحانات، وَمِنْ أجواء التعبئة الوَطَنِية المسؤولة، وَقَد لاحظتم استنكار
وتصدي العديد من الفاعلين والمؤثرين فِي وسائل التواصل الاجتماعي لِمِثْلِ هَذِهِ
الممارسات اللاأخلاقية
.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *