أساتذة يحتجون ويطالبون بفتح تحقيق في اختلالات مديرية التعليم بتيزنيت

.
أساتذة يحتجون ويطالبون بفتح تحقيق فِي اختلالات مديرية التَّعْلِيم بتيزنيت

.
الأحد 05 يونيو 2022
سار نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم بِجِهَةِ سوس ماسة فِي مسيرة سيرا عَلَى الأقدام جابت كبرى شوارع مدينة تيزنيت، الاحد 5 يونيو الجاري، احتجاجا عَلَى اختلالات قطاع التربية والتَّكْوين بالمنطقة، فجرتها بيانات وندوات سابقة أطرتها الجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ (التوجه الديمقراطي) بتيزنيت.
ورفع المحتجون شعارات ولافتات تطالب بفتح تحقيق فِيمَا يحصل من خروقات يتفرج عَلَيْهَا المسؤولون، كَانَت مثار جدل کَبِير لأوضاع القطاع الَّتِي تتأزم يوما بعد يوم فِي سوس ماسة، بِحَسَبِ إفادات من حضروا المسيرة وشاركوا فِيهَا، قدموا من أكادير وانزكان ايت ملول، واشتوكة ايت باها، وتارودانت، وطاطا، لمؤازرة نساء وَرِجَالِ التَّعْلِيم بالمنطقة.
ورافق المسيرة الاحتجاجية لِنِسَاءِ وَرِجَالِ التَّعْلِيم الَّتِي لَمْ تشهدها المنطقة مُنْذُ مارس 2008، تأهب أمني وغضب تعليمي مِمَّا يحصل من احتجاحات طالت لِأَكْثَرِ من شهرين فِي قطاع التربية والتَّكْوين، لَمْ يتدخل مسؤولو الوزارة لترتيب آثارها القانونية، وسط صمت الجميع، بِحَسَبِ من تحدثوا لموقع “متمدرس”.
وأمام هَذَا الوضع، اضطر عبد الرزاق الادريسي الكاتب العام الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ (التوجه الديمقراطي) للشكوى بمدير المديرية الإقليمية للأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين لِجِهَةِ سوس ماسة بتيزنيت إِلَى الوزير شكيب بنموسى عَلَى خلفية مَا أسمته رسالة تحمل توقيعه “اختلالات التدبير الإداري بِالمُدِيرِيَةِ الإقليمية بتزنيت وافتعال المشاكل”.
وَأَوْضَحَتْ رسالة الجامعة، توصل موقع “متمدرس”، بنظير مِنْهَا، أن “المكتب الوطني للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ واكب الاحتجاجات الَّتِي يخوضها الفرع الإقليمي للجامعة بتزنيت ضد التعنت والتجاوزات والقرارات اللاقانونية والمخلة بقواعد التدبير الإداري مِنْ طَرَفِ المدير الإقليمي ضد المرفق والعاملين بِهِ”.
ونبهت الرسالة النقابية، أن مِنْ بَيْنِ تِلْكَ التجاوزات، “استغلال السلطة والنفوذ لاتخاذ قرار غير قانوني يتسم بالشطط فِي مِلَفّ المساعد التقني “الشافعي أحمد”، الَّذِي قَامَ بتنقيله من مؤسسة الوفاء الَّتِي عمل بِهَا لأزيد من 15 سنة، لمدرسة المستقبل، وَالَّتِي تتوفر أصلا عَلَى مساعد تقني، وَكَذَا الاقصاء الممنهج لِعَدَدٍ من الطاقات، خِلَالَ عمليات التباري عَلَى عَدَدُُ مِنَ المهام مثل المراكز الرياضية، الأساتذة المصاحبِين، فِي خرق سافر لِكُلِّ المذكرات المنظمة لهاته الاستحقاقات، إِلَى جانب ممارسة الشطط فِي استعمال السلطة الإدارية اتجاه أطر التَّوجِيه التربوي، والخصم من النقطة الإدارية لمستشاري التَّوجِيه الخَاصَّة بالترقية بالاختيار، مِمَّا يحرُمهم من الترقي لسنوات”.
ورصدت النقابة، وفق رسالتها للوزير بنموسى، مَا أسمته ” التَعَامُل باحتقار کَبِير مَعَ الشأن النقابي عامة، والتضييق عَلَى نقابتنا، وَفِي نفس الآن إسناد تكاليف خارج القانون وبانتقائية ومحاباة مفضوحة، فَضْلًا عَنْ رفض تقاسم المُعْطَيات مَعَ نقابتنا المتعلقة بمناحي تدبير الشأن التعليمي بِالإِقْلِيمِ، واعتماد المدير الإقليمي عَلَى المقاربة الانفرادية فِي التدبير”.
وعابت النقابة “استهداف المدير الإقليمي لأعضاء نقابتنا وعدم التفاعل الجدي مَعَ طلبات الحِوَار الموجهة لَهُ مِنْ طَرَفِ المكتب الإقليمي للجامعة الوَطَنِية لِلتَّعْلِيمِ بتزنيت”، وفق لغة الوثيقة ذاتها.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici GLob18SP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.