أزيد من 110 ألف مترشح للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا بجهة الدار البيضاء سطات

 
بلغ
عدد المترشحات والمترشحين لاجتياز اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد
لنيل شهادة البكالوريا، بِجِهَةِ الدار البيضاء سطات، بِرَسْمِ دورة يونيو 2021، أزيد من
110 آلاف
.
وَبِحَسَبِ
الأكاديمية الجهوية للتربية والتَّكْوين بالجهة، فَإِنَّ عدد المترشحات والمترشحين
لاجتياز اختبارات الدورة العادية لِهَذَا الامتحان الوطني الموحد وَالَّتِي ستجرى أيام
08-09 و10 يونيو 2021، بِالنِسْبَةِ للقطب العلمي والتقني والمهني ويومي 11-12 يونيو
2021 بِالنِسْبَةِ لقطب الآداب وَالتَعْلِيم الأصيل ممدرسين وأحرارا، يبلغ 110022 مترشحة
ومترشحا مِنْهُمْ 75992 من المتمدرسين بنسبة 69,07 بالمائة (56% عمومي و47%خصوصي) نسبة
الإناث مِنْهُمْ ناهزت 49.06
%.
وعرفت
أعداد المترشحين تطورا ملحوظا بالمقارنة مَعَ الدورة الماضية بنسبة 15,49، حَيْتُ إِرْتَفَعَ
عدد المترشحين فِي قطب الشعب العلمية والتقنية والمهنية إِلَى 80336 مترشحة ومترشحا
خِلَالَ الدورة الحالية، لتبلغ النسبة 73,02 فِي المِئَةِ من مجموع المترشحات
والمترشحين، بنسبة تطور تصل إِلَى 15,49 فِي المِئَةِ مقارنة مَعَ دورة 2020. كَمَا انتقل
عدد المترشحات والمترشحين بالمسالك المهنية إِلَى 2400 خِلَالَ هَذِهِ السنة
.
وبلغ
عدد المترشحات والمترشحين بالمسالك الأدبية والأصيلة 29676 مترشحة ومترشحا بنسبة
26,97 فِي المِئَةِ بنسبة تطور بلغت 25,47 فِي المِئَةِ
.
ووصل
عدد المترشحين بالمسالك الدولية (خيار فرنسية وخيار انجليزية) إِلَى 16805 بنسبة
زيادة بلغت 15,47 فِي المِئَةِ مقارنة مَعَ دورة 2020
.
كَمَا
إِرْتَفَعَ عدد المترشحات والمترشحين، فِي وضعية إعاقة، اللَّذِينَ يستفيدون، حَسَبَ نوع ودرجة
الإعاقة، من صيغ تكييف ظروف إجراء الاختبارات والتصحيح وَكَذَا من تكييف الاختبارات
عِنْدَ اجتيازهم للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا بِرَسْمِ هَذِهِ الدورة لِيَصِلَ إِلَى 28
مقابل 13 فِي دورة 2020 مَعَ الإشارة إِلَى اعتماد الاختبارات المكيفة، بِالنِسْبَةِ للفئات
المعنية بِهَذَا الإجراء فِي 6 مسالك، خِلَالَ هَذِهِ الدورة
.
وتجرى
إمْتِحانات البكالوريا لِهَذِهِ الدورة فِي ظل استمرار جائحة كوفيد-19، وَمِنْ أجل تيسير
وإحكام تنظيم هَذِهِ الاختبارات فِي ظروف تضمن حماية وسلامة المترشحات والمترشحين
والأطر التربوية والإدارية وَكُل المتدخلين فِيهَا، تمَّ اتخاذ كافة الإجراءات
الاحترازية الخَاصَّة بتطبيق البرتوكول الصحي المعتمد وطنيا
.
وَعَلَى
صعيد متصل، بلغ عدد المكلفين بطبع واستنساخ مواضيع الامتحان 45 فردا، وَتَمَّ الرفع من
عدد المراكز الَّتِي ستحتضن هَذِهِ الاختبارات، من 405 مراكز سنة 2020 إِلَى 414 مركزا
مِنْهَا 11 قاعة رياضية و403 مؤسسة تعليمية تضم 10000 حجرة لإجراء الامتحان، مَعَ حصر
عدد المترشحين فِي كل قاعة فِي 10 مترشحين، و23000 أستاذة وأستاذا مكلفين بالحراسة
إضافة إِلَى 7065 مكلفا بعملية التصحيح، فَضْلًا عَنْ تخصيص 76 مركزا للتصحيح بمختلف
المديريات الإقليمية بالجهة و5 مراكز للامتحان بِالمُؤَسَّسَاتِ السجنية، كَمَا تمَّ اعتماد
وتعبئة جميع الموارد المالية والبشرية الضرورية واللوجيستيكية
.
وتعزيزا
لِهَذِهِ الإجراءات التنظيمية، أَعْلَنَتْ الأكاديمية الجهوية عَنْ اتخاذ الإجراءات الوقائية
الضرورية من تعقيم للقاعات والمكاتب والمرافق الصحية والممرات وباقي فضاءات
الاشتغال والتجهيزات الموجودة ولوازم العمل، وَكَذَا تعقيم أظرفة المواضيع وأوراق
التحرير والتسويد والتصحيح وشبكات التصحيح وباقي الوثائق المتعلقة بالامتحان
والعربات المخصصة لنقلها، والفضاءات المخصصة لتخزينها وتأمينها
.
وَمِنْ
بَيْنَ الإجراءات المتخذة، التقيد بقياس درجة حرارة المتدخلين فِي العمليات
الامتحانية، وبمسافة التباعد الجسدي مَعَ وضع الآليات الضرورية لتنظيم دخول
المترشحين إِلَى مراكز الامتحان ومغادرتها، فَضْلًا عَنْ وضع المعقمات رَهْنَ إِشَارَةِ
المترشحات والمترشحين خِلَالَ فترة اجتياز الاختبارات، وإلزامهم وكافة المتدخلين فِي
العمليات الامتحانية بتعقيم اليدين ووضع الكمامات وعدم تبادل أدوات الاشتغال فِيمَا
بينهم
.
وَفِي
هَذَا الصدد، دَعَتْ الأكاديمية المترشحات والمترشحين إِلَى الوعي بمدى خطورة هَذَا الوباء
المستجد، وتهيب بِهِمْ التقيد بالتدابير الوقائية المتخذة ضمانا لصحتهم وصحة
المواطنين والمواطنات، وبالإبانة عَنْ أعلى مستويات أدائهم لتأكيد استحقاقهم لشهادة
البكالوريا
.
وَأَشَادَتْ
بالانخراط الملحوظ لوزارات الداخلية والصحة والثقافة والشباب والرياضة والسلطات
الأمنية بِكُلِّ أجهزتها والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية والمجالس
المنتخبة وجمعيات الأمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ فِي جميع مراحل
الإعداد والتحضير لِهَذَا الاستحقاق الوطني الهام بِمَا يضمن مصداقيته والحماية الصحية
للمترشحات والمترشحين وكافة الأطر التربوية والإدارية
.

عَنْ الموقع

ان www.men-gov.ma مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع التدريس والتوجيه وَالتَعْلِيم وَكَذَا اعلانات الوظائف بالمغرب,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية التربوية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها التلميذ والطالب و الأستاذ والمدير والباحث عَنْ فرص الشغل سَوَاء كت تابعة لمؤسسات الدولة اوغير تابعة لَهَا ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِوِزَارَةِ التربية الوَطَنِية والتَّكْوين المهني وَالبَحْث العلمي واي مؤسسة وطنية اخرى.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي men-gov.ma عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير men-gov.ma وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

men-gov.ma est une plate-forme indépendante complète et moderne qui suit le rythme de tous les sujets d’enseignement, d’orientation et d’éducation, ainsi que des offres d’emploi au Maroc, et comprend également un ensemble de services et de méthodes éducatives qui simplifient et expliquent les choses qui répondent aux besoins de l’étudiant, du professeur, du directeur et du chercheur d’emploi, privé ou public, Il est à noter que cette plateforme n’est pas reliée au ministère de l’Éducation nationale, et de la Formation professionnelle et de la Recherche scientifique, et à tout autre institution.
Chaque année, notre plateforme profite à plus de 25 millions de visiteurs de tous âges.
Sur men-gov.ma, nous avons pris en charge 4 principes:
Qualité et exactitude du contenu publié sur le site
Navigation fluide du site et bonne organisation afin d’obtenir des informations sans prendre la peine de chercher
Mise à jour continue du contenu publié et se tenir au courant des nouveaux développements du système éducatif
Ajout de fonctionnalités et de services éducatifs renouvelables
Depuis 3 ans, nous avons fourni plus de 50 000 articles et plus de 00 000 fichiers pour un développement permanent de notre plateforme qui correspond à vos aspirations, et le suivant est plus beau, si Dieu le veut.
⇐ Plateforme développée par DesertiGO et maintenue par men-gov.ma
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى